تغيير حجم الخط ع ع ع

 

حذر المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة ، يان كوبيس ، أمس من احتمال انهيار اتفاق وقف إطلاق النار في ليبيا ، مما قد يؤدي إلى تأجيل الانتخابات.

وقال كوبيس متحدثا في جلسة مجلس الأمن الدولي بشأن الملف الليبي: “أخشى أن الأطراف في ليبيا ليست مستعدة لإجراء الانتخابات المقررة في 24 ديسمبر”.

وأضاف: “هناك أطراف تصر على وضع شروط مسبقة لإجراء الانتخابات في موعدها ، وأخشى أن تفقد ليبيا الزخم الذي شهدته ، وانهيار اتفاق وقف إطلاق النار إذا بقيت العملية السياسية معطلة”.

ودعا المسؤول الأممي كافة الأطراف الليبية إلى “بذل كل الجهود اللازمة لإجراء الانتخابات وتنحية خلافاتهم جانبا للتوصل إلى اتفاق”.

وأوضح أن ميليشيات خليفة حفتر “لم تسمح للحكومة ببسط سيطرتها على الأرض”.

كما حذر كوبيس من “استمرار وجود القوات الأجنبية والمرتزقة في ليبيا مما يهدد اتفاق وقف إطلاق النار”.

في 23 أكتوبر 2020 ، أعلنت الأمم المتحدة أن طرفي النزاع في ليبيا قد توصلوا إلى اتفاق لوقف إطلاق النار ، في إطار المناقشات التي عقدتها اللجنة العسكرية المشتركة 5 + 5 (JMC) في مدينة جنيف السويسرية. ونص الاتفاق على انسحاب جميع المرتزقة الأجانب من البلاد خلال ثلاثة أشهر. وهو ما لم يتم الالتزام به بعد.