fbpx
Loading

الداخلية المصرية تطلق الرصاص على معتقل وتزعم هروب آخرين.. وحقوقيون: محاولة لتبرير إخفائهم قسريا

بواسطة: | 2017-08-28T12:10:17+02:00 الإثنين - 28 أغسطس 2017 - 12:10 م|الأوسمة: , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

قالت وزارة الداخلية ان 9 معتقلين  فى القضية المعروفة إعلامياً بـ”كتائب حلوان” هربوا ثناء عودتهم من مقر محاكمتهم بأكاديمية الشرطة، إلى محبسهم بسجن طرة، ونجحت القوة المرافقة في السيطرة على 7  منهم، بعدما أصابت أحدهم بطلق ناري وحالته خطرة، فيما لا يزال الآخرون هاربين.

وأكد مصدر أمني أن الهاربين تمكنوا من كسر قفل باب سيارة الترحيلات التي يستقلونها وهربوا منها عند نزلة الدائري باتجاه طريق الأوتوستراد.

وكشفت تحقيقات نيابة البساتين أن المعتقلين أحدثوا حالة من الفوضى داخل سيارة الترحيلات وعندها أوقف الضابط المشرف على المأمورية السيارة ونزل مع سائقها، وأثناء معاينة السجناء للوقوف على أسباب الفوضى تمكن أحدهم من دفع الضابط الذي كان ممسكاً بسلاحه الميري في يديه مستعدا لإطلاق الرصاص في الهواء للسيطرة على الموقف، لتستقر إحدى الطلقات في كتفه.

وأفادت التحريات بأن 7 من السجناء تمكنوا من الهرب لمدة دقيقتين، ونجحت القوات أثناء مطاردتهم من القبض على 5 منهم وأصيب أحدهم بطلق ناري في القدم ونقل إلى مستشفى قصر العيني لإسعافه، بينما نقل الضابط المصاب إلى مستشفى الشرطة لتلقي العلاج.


اترك تعليق