Loading

حماس تنفي مشاركتها في معارك مخيم عين الحلوة بلبنان

بواسطة: | 2017-08-21T23:09:59+02:00 الإثنين - 21 أغسطس 2017 - 4:00 م|الأوسمة: |
تغيير حجم الخط ع ع ع

نفت حركة المقاومة الإسلامية حماس في لبنان، مشاركتها بأي معركة في مخيم عين الحلوة، والمعلومات التي تحدثت عن انسحاب الحركة من القوة المشتركة الفلسطينية في المخيم.

وعلّق المتحدث باسم حركة “حماس” في لبنان رأفت مرة، على التطورات في مخيم عين الحلوة” وعلى ما تردد عن شن حركة “فتح” معركة في حي الطيري، مشدداً على أن “حركة “حماس” غير مشاركة في أي معركة، ولم توضع أصلا في جو الاستعداد لمعركة مثل هذه”.

وفي تصريح لصحيفة “الشرق الأوسط”، لفت “مرة” إلى أن “الحركة ترفض الدخول بقتال داخل المخيمات”، نافياً، “المعلومات التي تحدثت عن انسحاب الحركة من القوة المشتركة الفلسطينية في المخيم، بسبب عدم التنسيق معها في قرار فتح معركة جديدة”.

وأكدا أن “حماس” هي أساس القوة الأمنية التي واجبها ضبط الأمن والاستقرار، ووضع حد للعنف، وليس خوض معارك داخل المخيم”.

وشهد مخيم “عين الحلوة” خلال الجمعة الماضية، اشتباكات بين جماعة “بدر” المتشددة، وقوة أمنية مشتركة تضم الفصائل الفلسطينية الرئيسية، حيث ارتفعت وتيرتها بتبادل الطرفين القذائف والقنابل ورصاص القنص.

وقالت الوكالة الوطنية للإعلام اللبنانية، إن نجل قائد الجماعة المسلحة، بلال أبو عرقوب، قتل في اشتباكات الخميس، كما أفادت بمقتل الجريح من القوة المشتركة ويدعى أبو علي طلال متأثرا بجراحه التي أصيب بها خلال اشتباكات الجمعة، بالإضافة إلى إصابة 11 شخصاً بجروح.


اترك تعليق