Loading

فايننشيال تايمز: اعتقالات «بن سلمان» المكثفة للتغطية على فشله  اقتصاديًا وخارجيًا

بواسطة: | 2017-09-21T13:15:22+00:00 الخميس - 21 سبتمبر 2017 - 1:15 م|الأوسمة: , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

قالت صحيفة “فايننشيال تايمز” البريطانية تقريرا أكدت فيه أن حملة الاعتقالات الأخيرة التي تشهدها السعودية، من يقف وراءها محمد بن سلمان، وأنها تأتي بعد فشله في العديد من الملفات الاقتصادية والخارجية.

واعتبرت الصحيفةأن توريط ولي العهد السعودي،  بلاده في أزمة قطر واتجاهه للقمع الداخلي مرتبط بهزائمه في معاركه الخارجية وإخفاقات في الإصلاحات الاقتصادية.

وأضافت الصحيفة في تقرير لها بعنوان “ولي العهد السعودي يُحجِّم من طموحاته”، إن هناك شيئاً ما يجري حالياً في المملكة العربية السعودية، والحكام الاستبداديون لهذه الدولة الأكثر تكتماً، وبياناتهم التي رددها تسلسلٌ هرميٌ من الوهابيين المتطرفين لا يفسرون الكثير.

ولكن الأسابيع الأخيرة شهدت حملة على ما يُصوَّر على أنه معارضةٌ في السعودية، تواكب مع تعديل رؤية 2030، والخطة الطموحة لإصلاح الاقتصاد القائم على النفط والتي وضعها عندما كان ولياً لولي العهد.

وأوضحت الصحيفة أن هناك دلائل على أنَّ محمد بن سلمان، ولي العهد، المسؤول عن الشؤون الخارجية والدفاعية، والسياسة الاقتصادية والأمنية، يكبح جماح طموحاته بالخارج.

وتقول الصحيفة البريطانية: “قد يهدف اعتقال كافة المعارضين من أطيافٍ مختلفة إلى إظهار الثقة، لكنه يطرح العكسَ من ذلك، خصوصا وأن بن سلمان (32 عاماً)، تسلَّم أغلب مفاتيح المملكة حين تولَّى والده المُسِن العرش في عام 2015.

ومن ضمن أولئك الذين اعتُقِلوا في الحملة، كان هناك أكاديميون، وكُتَّاب، وصحفيون، ورجال دين يتمتَّعون بشعبيةٍ، من بينهم سلمان العودة الذي يحظى بعددٍ هائلٍ من المتابعين على الشبكات الاجتماعية.


اترك تعليق