Loading

أنباء عن ضم  الشيخ “عائض القرني” لقائمة الممنوعين من السفر بالسعودية

بواسطة: | 2017-11-07T13:10:31+00:00 الثلاثاء - 7 نوفمبر 2017 - 1:10 م|الأوسمة: , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

أكدت مصادر حقوقية أن السلطات السعودية، قررت وضع الداعية السعودي عائض القرني في قائمة الممنوعين من السفر خارج المملكة، لينضم إلى قائمة الممنوعين من السفر التي كانت قد أصدرتها السلطات السعودية مطلع الشهر الجاري.

وذكر حساب “معتقلي الرأي”، الذي يصف نفسه بأنه يعرِّف بمعتقلي الرأي السعوديين، عبر “تويتر” أمس، أن القرني وضع ضمن قائمة ستنشر قريبًا.

وتابع قائلا: “وردتنا قائمة جديدة تضم شخصيات ممنوعة من السفر في السعودية على رأسهم الشيخ عائض القرني .. (سننشر لكم القائمة قريباً).

ولم يصدر حتى الآن أي نفي أو إثبات من الشيخ عائض القرني على منعه من السفر، إلا أن الحساب الرسمي له على “تويتر” مازال يغرد حتى اليوم، ولم ينشر أي شيء بخصوص منعه من السفر.

وكانت قائمة قد تدوالها نشطاء ونشرتها العدسة في وقت سابق، قد أظهرت منع 26 شخصية من السفر، تضم دعاة وإعلاميين وكتابا ومغردين بارزين؛ منهم الشيخ محمد العريفي، والإعلامي أحمد الشقيري، وعبد العزيز آل فوزان، وعبد العزيز الدخيل، وناصر العمر، وعبد الوهاب الطريري”.

كما ضمت القائمة عددًا من السيدات هن: “ريم آل عاطف، ونورة السعد، ونوال العبد”.

لكن نشطاء ومغردين آخرين شككوا في ضم  الشيخ عائض القرني لقائمة الممنوعين من السفر، حيث أكدوا أن علاقته بالنظام السعودي مؤخرا تبدوا جيدة، كما أنه قام  قبل أيام بنشر قصيدة جديدة على حسابه الرسمي على منصة التدوين تويتر بعنوان “تحية وطن” مدح خلالها الأسرة الحاكمة في السعودية وجدد خلالها بيعته لحكام المملكة.

ومن الجدير بالذكر أن قائمة المنع من السفر  للدعاة في السعودية، تتزامن معها حملة اعتقالات واسعة يشنها النظام السعودي ضد العلماء والدعاة، إلى جانب حملة اعتقالات وإيقافات أخرى لأمراء ووزراء ومسؤلين سعوديين، بلغ عددهم نحو 30 شخصا.

كما تتزامن تلك القائمة مع تصريحات أدلى بها محمد بن سلمان ولي العهد السعودي، أكد فيها أنه سيعمل على القضاء على مشروع الصحوة الذي تشكل في المملكة في ثمانينات القرن الماضي، رابطا بينه وبين التطرف في المملكة، وأنه سيدمر التطرف، وفقا لقوله.

 

 


اترك تعليق