fbpx
Loading

«بعد وصوله فرنسا» الحريري: سأعود للبنان الثلاثاء المقبل للمشاركة في عيد الاستقلال

بواسطة: | 2017-11-18T13:44:07+02:00 السبت - 18 نوفمبر 2017 - 1:44 م|الأوسمة: , , , , , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

أعلنت الرئاسة اللبنانية، اليوم السبت، أن رئيس الحكومة (المستقيل)، سعد الحريري، اتصل بالرئيس، ميشال عون، وأبلغه بعودته إلى بيروت الثلاثاء المقبل، للمشاركة بعيد الاستقلال، الأربعاء.

وأضاف بيان للرئاسة، وفقا لـ”وكالة الأناضول” أن “عون” تلقى صباح اليوم اتصالًا هاتفيا من الحريري، عقب وصول الأخير برفقة عقيلته إلى العاصمة الفرنسية، باريس قادماً من المملكة العربية السعودية.

كما أفاد بيان للمكتب الإعلامي لرئيس مجلس النواب نبيه بري، أن الحريري اتصل به وأكد له مشاركته في احتفال عيد الاستقلال، الذي يوافق 22 نوفمبر الجاري.

من جانبه، قال زعيم الحزب التقدمي الاشتراكي، النائب وليد جنبلاط، في بيان “بعد وصوله إلى باريس، اتصلت بالشيخ سعد الحريري مطمئنًّا، وتمنيت له كل التوفيق والنجاح والصحة، وإن شاء الله قريبًا نراه في لبنان”.

ووصل رئيس الوزراء اللبناني المستقيل، صباح اليوم السبت، العاصمة الفرنسية قادمًا من المملكة، حيث يلتقي ظهر اليوم الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون.

وأفاد بيان لمكتب الحريري الإعلامي “تلبية لدعوة من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، وصل الرئيس سعد الحريري، وعقيلته السيدة لارا، صباح اليوم باريس، قادمين من الرياض”.

وقالت مصادر مقربة من الحريري للأناضول: إن “ابنيه، عبد العزيز ولولوة، بقيا في الرياض بسبب تحضيرهم للامتحانات المدرسية”.

ولفتت المصادر ذاتها، أن مدير مكتبه، نادر الحريري، ووزير الداخلية اللبناني نهاد المشنوق، موجودان في باريس وسيلتقيانه هناك.

ووصل موكب رئيس الحكومة اللبنانية المستقيل إلى منزله في باريس، بعد مغادرته مطار “لوبورجيه”، وسط إجراءات أمنية مشددة.

وكان الحريري أعلن في الرابع من نوفمبر من الرياض استقالته، مهاجماً التدخلات الإيرانية في المنطقة، فضلاً عن تدخلات حزب الله في الدول العربية، ومعرباً عن خشيته على حياته من مخططات اغتيال قد تستهدفه.


اترك تعليق