Loading

تركيا: قدمت عروضا لتوريد منظومة دفاع صاروخية لأمريكا

بواسطة: | 2017-11-23T16:04:33+00:00 الخميس - 23 نوفمبر 2017 - 4:04 م|الأوسمة: , , , , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

كشف وزير الدفاع التركي، «نور الدين جانيكلي»، الأربعاء، أن بلاده قدمت عروضا لتوريد منظومة الدفاع الصاروخي الأمريكية «باتريوت».

جاء ذلك خلال إجابته على أسئلة النواب في جلسة لمناقشة موازنة وزارة الدفاع في البرلمان.

وأضاف الوزير التركي أن أنقرة اتفقت على «شراء منظومة صواريخ إس 400 (الروسية)، ومن جانب آخر بدأنا العمل مع يوروسام لتطوير أنظمة تمتلك ذات الميزات، وبالتوازي مع ذلك قدمنا عروضا لتوريد باتريوت».

وأشار إلى وجود مساعٍ لجعل تركيا وباقي بلدان المنطقة “لُقمة سائغة”، مستدركا: «هذه الحالة وضعت تركيا أمام مخاطر أمنية كبيرة».

وفي هذا الخصوص، شدد على أهمية زيادة الموارد المخصصة للدفاع، مؤكدا أنها باتت أمرا لا مفر منه.

وذكر أن التحكم في منظومة الدفاع الصاروخية «إس 400» سيكون بيد تركيا بالكامل.

وحول أماكن نشر منظومة «إس 400»، قال الوزير التركي «سننشرها في أي مكان نحتاجها فيه».

وأشار إلى أن منظومة «إس 400» لن تلبي كافة احتياجات تركيا، بسبب طول الحدود واتساع رقعة الأماكن المهددة.

وفي وقت سابق، أوضح «جانيكلي» أن بلاده تخطط لاستلام أول منظومة من إس 400، عام 2019.

وقال إنه «جرى التوقيع مع روسيا على صفقة توريد منظومة صواريخ إس – 400، وسيتم بموجب العقد توفير منظومتين».

وكان الرئيس التركي «رجب طيب أردوغان» أكد في سبتمبر الماضي، توقيع صفقة مع روسيا لشراء منظومة صواريخ «إس 400» الدفاعية، في عقد هو الأكبر بين البلدين، وأنه «تم تسديد دفعة أولى».

وقال «أردوغان»: «لن يكون هناك إنتاج مشترك في المرحلة الأولى من صواريخ إس 400 التي ستشتريها تركيا، لكن في المرحلة الثانية سنتخذ بإذن الله خطوات بخصوص الإنتاج المشترك».

وتابع «أردوغان» أن تركيا حرة في القيام بعمليات شراء الأسلحة وفق احتياجاتها العسكرية، مضيفا: «نحن مضطرون لاتخاذ خطوات عسكرية من أجل الدفاع عن أمن بلدنا».


اترك تعليق