fbpx
Loading

خاشقجي: السعودية تخلق فوضى جديدة وكبيرة في لبنان

بواسطة: | 2017-11-15T14:31:59+02:00 الأربعاء - 15 نوفمبر 2017 - 2:31 م|الأوسمة: , , , , , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

وصف الكاتب والإعلامي السعودي جمال خاشقجي ما قامت به السعودية في لبنان، عبر إجبار رئيس وزرائها وحليفها سعد الحريري على تقديم الاستقالة من الرياض، بأنه خلق فوضى جديدة وكبيرة في لبنان، “وكأن عالمنا المحطم كان بحاجة إلى أزمة أخرى”، بحسب تعبيره.

ووفقا لـ “الخليج الآن” فقد أكد خاشقجي في مقال له نشرته صحيفة الواشنطن بوست الأمريكية، إن الاستقالة الغامضة للحريري خلقت للسعودية مشكلة حتى مع بعض حلفائها من سنة لبنان، الذين ينسجمون مع بقية الطوائف اللبنانية في المطالبة بعودة الحريري إلى بلاده، فمن المستحيل الآن انتخاب رئيس وزراء جديد للبنان ما لم يعد الحريري، وهذا هو المأزق الجديد الذي خلقه ولي العهد السعودي محمد بن سلمان وبحاجة إلى حل الآن.

واستشهد خاشقجي بتغريدة لوزير شؤون الخليج في السعودية، ثامر السبهان، أحد الصقور في المملكة، والتي أكد فيها السبهان أن لدى الرياض مبرراً لشن حرب ضد حزب الله، وأنها لن تميز بين الحزب والحكومة اللبنانية.

وأشار خاشقجي إلى الاندفاع الكبير الذي أبداه ولي العهد السعودي في حرب اليمن قبل عامين، وأيضاً موجة الاعتقالات التي طالت كل من ينتقد تصرفات الحكومة حتى لو كان نقداً بناء، والتي شملت كبار المسؤولين المتهمين بالفساد.

ومثلما كان الحصار الذي فرضته السعودية والإمارات والبحرين ومصر على قطر بشكل مفاجئ، حتى ظن البعض من خلال الحملة التي رافقته بأن التدخل العسكري ضد الدوحة لم يعد سوى مسألة وقت، فإن الأمر ذاته حصل مع لبنان.

وقال خاشقجي “على الرغم من الخطابات السعودية والاحتجاجات اللبنانية فإنه لا توجد إرادة لبنانية كافية أو قدرة لدى السعودية على ضرب حزب الله، حيث لا توجد قوة قتالية قريبة، كما أنه ليس لدى الرياض القدرة على خوض حرب استنزاف أخرى في حين جبهتها في اليمن ما تزال مفتوحة”.


اترك تعليق