fbpx
Loading

يونيسف: 15 مليون فتاة بالعالم تجبر على ممارسة الجنس

بواسطة: | 2017-11-01T13:01:45+02:00 الأربعاء - 1 نوفمبر 2017 - 12:37 م|الأوسمة: |
تغيير حجم الخط ع ع ع

قال تقرير لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف)، إن هناك 15 مليون فتاة على الأقل، تتراوح أعمارهن بين 15 و19 عاما، قد تم إجبارهن على ممارسة أعمال جنسية ضد إرادتهن في جميع أنحاء العالم.

وأكد التقرير الأممي الصادم، أن العنف الجنسي ضد الأطفال لا يُبلَّغ عنه في كثير من الأحيان، فمن المرجح أن تكون الأرقام الفعلية أعلى بكثير، وفقًا لما ذكرته كاتبة التقرير «كلوديا كابا».

ووفقا لوكالة الأنباء الألمانية، فقد استند التقرير إلى بيانات منذ عام 2005 حتى عام 2016 الماضي، التي تم تجميعها من 50 بلدًا مختلفًا.

وحول ذلك، قال رئيس شؤون حماية الطفل في الـ«يونيسف»، «كورنيليوس ويليامز»: «الضرر الذي يلحق بالأطفال في جميع أنحاء العالم يبعث على القلق حقا».

وأضاف: «صفع الأطفال على وجوههم، وإرغام الفتيات والصبية على ممارسة أعمال جنسية، وقتل المراهقين في مجتمعاتهم المحلية، والعنف ضد الأطفال لا يعرف تمييزا أو حدودا».

وفي المتوسط، يواجه الأولاد خطرا أعلى فيما يتعلق بالوفاة بسبب العنف، لكن الفتيات هن الأكثر عرضة للإيذاء الجنسي، وفقا للتقرير.

واستخدمت الـ«يونيسف» الاستقصاءات الديموغرافية والصحية لجمع المعلومات، ولكن نظرا لأن العنف الجنسي ضد الأطفال لا يُبلَّغ عنه في كثير من الأحيان، فمن المرجح أن تكون الأرقام الفعلية أعلى بكثير، وفقا لما ذكرته كاتبة التقرير «كلوديا كابا».

وفي الكاميرون، تعاني امرأة واحدة من بين كل 6 نساء، وواحد من بين 25 رجلا، من ممارسة الجنس القسري في مرحلة الطفولة، وفقا للتقرير.

أما في الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، البالغ عددها 28 دولة، أبلغت واحدة من كل 14 امرأة عن تعرضها لأعمال عنف أثناء اتصال جنسي أو خلال عدم الاتصال الجنسي قبل بلوغ سن الخامسة عشرة.

وفي 5 دول من الاتحاد الأوروبي وهي لوكسمبورج وبريطانيا وفرنسا وهولندا وإسبانيا، تعرضت أكثر من واحدة من بين كل عشر شابات لحادث واحد على الأقل من العنف الجنسي من قبل شخص بالغ، وفقا للـ«يونيسف».


اترك تعليق