fbpx
Loading

في افتتاح “قمة القدس”.. تركيا تطالب العالم برفض قرار ترامب

بواسطة: | 2017-12-13T21:57:04+02:00 الأربعاء - 13 ديسمبر 2017 - 9:57 م|الأوسمة: , , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

قال وزير الخارجية التركي “مولود تشاووش أوغلو”، إنه “يجب أن تعترف جميع دول العالم بأن القدس الشرقية عاصمة الدولة الفلسطينية، وترفض قرار الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب”.

وأضاف – في اجتماع لوزراء خارجية الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامي، اليوم “الأربعاء”، قبل بدء الاجتماع الكامل للقمة-: “علينا أن نكافح جميعنا من أجل تحقيق ذلك”.

وتابع “أوغلو”، قائلًا: “يجب أن نشجع الدول الأخرى على الاعتراف بدولة فلسطينية على أساس حدود 1967 عاصمتها القدس الشرقية”.

ويذكر أن قادة وممثلي الدول الإسلامية بدأوا منذ أمس “الثلاثاء”، التوافد إلى تركيا للمشاركة في القمة الاستثنائية لمنظمة التعاون الإسلامي حول القدس التي تعقد اليوم، “الأربعاء” في إسطنبول.

ويأتي توافد قادة الدول الإسلامية وممثليهم إلى إسطنبول تلبية لدعوة الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان”، لعقد مؤتمر قمة طارئة لدول منظمة التعاون الإسلامي، لبحث تداعيات القرار الأمريكي المتعلق بالقدس.

وكان أعلن الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب”، “الأربعاء” الماضي، القدس عاصمة لـ”إسرائيل”، مما أثار احتجاجات في الكثير من الدول الإسلامية حتى الآن.

ويشمل قرار “ترامب” الشطر الشرقي لمدينة القدس التي احتلتها إسرائيل عام 1967، وهي خطوة لم تسبقه إليها أي دولة أخرى.

ويتمسك الفلسطينيون بالقدس الشرقية عاصمة لدولتهم المأمولة، استنادا إلى قرارات المجتمع الدولي التي لا تعترف بكل ما ترتب على احتلال إسرائيل للمدينة عام 1967، ثم ضمها إليها عام 1980، وإعلانها القدس الشرقية والغربية “عاصمة موحدة وأبدية” له.

ومنظمة التعاون الإسلامي ومقرها الرئيسي في جدة بالسعودية، وهي ثاني أكبر منظمة حكومية دولية بعد الأمم المتحدة، وتضم في عضويتها 57 دولة عضوا موزعة على أربع قارات، وتتولى تركيا رئاستها في الدورة الحالية.


اترك تعليق