Loading

لهذا السبب.. النائب العام المصري يأمر بمراقبة وسائل الإعلام

بواسطة: | 2018-02-28T21:27:29+00:00 الأربعاء - 28 فبراير 2018 - 9:26 م|الأوسمة: , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

قرر النائب العام المصري، المستشار “نبيل صادق”، اليوم “الأربعاء” 28 فبراير، متابعة وضبط وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي، التي تبث الأخبار الكاذبة (لم يحددها).

وقالت النيابة العامة في بيان اطلع موقع “العدسة” على نسخة منه: إن “النائب العام أصدر قرارًا بتكليف المحامين العامين، ورؤساء النيابة العامة، كل في دائرة اختصاصه، بالاستمرار في متابعة وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي، وضبط ما يبث عنها ويصدر عنها عمدًا من أخبار أو بيانات أو إشاعات كاذبة من شأنها تكدير الأمن العام، أو إلقاء الرعب في نفوس أفراد المجتمع، أو يترتب عليها إلحاق الضرر بالمصلحة العامة للدولة المصرية، واتخاذ ما يلزم حيالها من إجراءات جنائية”.

واتهم البيان، ما أسماه “قوى الشر” (مصطلح أطلقه الرئيس المصري وقائد الانقلاب “عبدالفتاح السيسي”) بمحاولة النيل من أمن وسلامة الوطن، ببث ونشر الأكاذيب والأخبار الكاذبة، من خلال وسائل الإعلام المختلفة ومواقع التواصل الاجتماعي

وجاء قرار النائب بعد أيام من أزمة التقرير الذي بثته قناة “بي بي سي” الفضائية، ويتضمن شهادات عن حدوث حالات اغتصاب واختفاء قسري لمعارضين.

الأمر الذي ردت عليه “بي بي سي”، اليوم “الأربعاء”، بالقول إنها تثق في نزاهة الفريق الصحفي الذي أعد الفيلم الوثائقي المثير للجدل، والذي أشار إلى تعرض المصرية “زبيدة” للاختفاء القسري والاغتصاب على يد الأمن المصري.


اترك تعليق