fbpx
Loading

تعرَّف على “قمة اليخت” التي غيّرت المشهد في الشرق الأوسط

بواسطة: | 2018-03-20T21:29:31+02:00 الثلاثاء - 20 مارس 2018 - 9:29 م|الأوسمة: , , , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

كشف موقع “ميدل إيست آي” عن القمة السرية التي عقدها عدد من زعماء العرب على يخت في البحر الأحمر، في أواخر 2015، بتنسيق رجل الأعمال اللبناني-الأمريكي “جورج نادر”.

وأشار التقرير الذي نشر اليوم، “الثلاثاء” 20 مارس إلى أن “نادر” أقترح على القادة الذين تجمعوا على اليخت، إنشاء مجموعة إقليمية نخبوية من ست دول، من شأنها أن تحل محل مجلس التعاون الخليجي والجامعة العربية.

وجمع “جورج نادر” على اليخت كلًّا من “محمد بن سلمان” الذي كان آنذاك نائب ولي عهد المملكة العربية السعودية، و”محمد بن زايد” ولي عهد أبوظبي، وقائد الانقلاب “عبدالفتاح السيسي”، وولي عهد البحرين الأمير “سلمان بن حمد آل خليفة”؛ وملك الأردن “عبدالله بن الحسين”.

وزعم “نادر” -الذي يتعاون مع تحقيق المحقق الخاص روبرت مولر، في تمويل حملة دونالد ترامب الانتخابية- أن دولهم، بالإضافة إلى ليبيا التي لم تكن ممثلة في القمة السرية، ستشكل نواة الحلف المؤيد للولايات المتحدة ولـ”إسرائيل”.

وبحسب الموقع، قال “نادر” للقادة: “إذا وافقتم على ذلك، فسأضغط من أجل ذلك في واشنطن”.

ويشار إلى أن اسم “نادر” برز في الآونة الأخيرة كقناة خلفية رئيسية بين “بن زايد” و”دونالد ترامب”، وذكرت صحيفة “نيويورك تايمز” أنه في الأسابيع الأخيرة، استجوبت لجنة المحقق الأمريكي الخاص روبرت مولر، جورج نادر (مستشار بن زايد) بشأن محاولة من قبل الإماراتيين  لشراء النفوذ السياسي من خلال تمويل حملة “ترامب” الرئاسية.


اترك تعليق