fbpx
Loading

لهذا السبب.. احتجاز إعلامي مصري موالٍ للنظام

بواسطة: | 2018-03-04T15:05:29+02:00 الأحد - 4 مارس 2018 - 3:05 م|الأوسمة: , , , , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

قررت النيابة المصرية، احتجاز الإعلامي “خيري رمضان”، مساء أمس “السبت” 3 مارس، الذي يقدم برنامج “التوك شو” الرئيسي بالتليفزيون الرسمي بالبلاد، لمدة 24 ساعة على ذمة التحقيق في اتهامات بـ”نشر أخبار ومعلومات من شأنها الإساءة إلى جهاز الشرطة والعاملين به”.

وأسندت النيابة فى التحقيقات إلى “خيري”، “الاتهام بنشر وإذاعة أخبار وبيانات كاذبة بحق هيئة الشرطة، على نحو يمثل إساءة إليها والعاملين بها، وذلك فى ضوء البلاغ المقدم ضده بهذا الشأن من وزارة الداخلية”، وفق ما أوردت وكالة الأنباء الرسيمة.

ووفق القانون المصري، فمن المقرر أن يُعرَض “خيري” مرة أخرى على النيابة لاتخاذ قرار بشأنه، سواء بإطلاق سراحه بكفالة، أو حبسه على ذمة التحقيقات.

وكان “خيري”، بث خلال برنامجه “مصر النهارده” المذاع على التليفزيون الرسمي، مؤخرًا، رسالة من سيدة قالت إنها زوجة ضابط شرطة، ذكرت فيها أن أسرتها تعاني من “صعوبات الحياة”، وأثارت هذه الرسالة “استياء” عناصر شرطية؛ مما دفع “الداخلية” للتقدم ببلاغ ضده.

ويأتي ذلك بعد تصريحات قائد الانقلاب “عبدالفتاح السيسي”، الذي أعتبر فيها الإساءة للجيش والشرطة “خيانة عظمى”، وذلك في أثناء جولة قام بها، “الخميس” الماضي، في منطقة العلمين (شمال غربي مصر).


اترك تعليق