Loading

“أردوغان”: باقون في عفرين والهدف التالي لأنقرة هو إدلب

بواسطة: | 2018-05-05T15:42:52+00:00 السبت - 5 مايو 2018 - 3:42 م|الأوسمة: , , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن الهدف التالي لأنقرة بعد عفرين في سوريا، هو تحقيق الأمن بمحافظة إدلب ومدينتي تل رفعت ومنبج.

وأوضح “أردوغان”، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء التركية الرسمية، أمس الجمعة، أن قوات بلاده ستبقى في منطقة عفرين السورية إلى حين تحقيق “الأمن الكامل” فيها، على حد تعبيره، وذلك بعد إعلان أنقرة “تحرير” المدينة بالكامل ممن وصفتها بالتنظيمات الإرهابية، ضمن عمليات “غصن الزيتون”.

وأضاف قائلًا: “الولايات المتحدة اعتقدت أنها ستحصل على نتائج من خلال التعاون مع الإرهابيين؛ إلا أنها لم تحصل على هدفها المنشود”.

وشدد “أردوغان” على ضرورة إجراء المزيد من المباحثات بين بلاده والولايات المتحدة، وأن هدفه هو عدم إراقة دماء أكثر بسوريا، لافتًا إلى أن تركيا ليس لها مطامع في أراضي سوريا، “ولكن سلام ورفاهية الشعب السوري أمر في غاية الأهمية بالنسبة لها”، كما قال.

وفي 24 مارس الماضي، تمكنت القوات التركية و”الجيش السوري الحر”، في إطار عملية “غصن الزيتون”، من تحرير منطقة عفرين بالكامل من القوات الكردية الانفصالية، بعد 64 يومًا على انطلاق العملية.

وشرعت تلك القوات، عقب ذلك، في أعمال تمشيط وتفكيك مخلفات القوات الكردية، وتأمين عودة الأهالي إلى بيوتهم.

يشار إلى أن تركيا تطالب الولايات المتحدة بإخراج التنظيمات الكردية الانفصالية من مدينة منبج، ذات الغالبية العربية، وتسليم المنطقة إلى أصحابها الحقيقيين.


اترك تعليق