fbpx
Loading

بالوثائق .. تركي آل شيخ يشتري سيارة “بوجاتي تشيرون” بـ 4.8 مليون دولار

بواسطة: | 2018-06-22T14:04:15+02:00 الجمعة - 22 يونيو 2018 - 12:31 ص|الأوسمة: , , , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

إبراهيم سمعان

 

كشف موقع “ميدل إيست آي” عن أن الأمير تركي آل شيخ، رئيس الهيئة العامة للرياضة في السعودية ، أنفق 4.8 مليون دولار على سيارة “بوجاتي تشيرون” الرياضية في وقت كان من المفترض فيه أن تقوم حكومة البلاد بتشجيع التقشف.

ووفقًا للوثائق التي اطلع عليها الموقع، ففي شهر سبتمبر 2017 ، دفع آل شيخ 18 مليون ريال سعودي (4.8 مليون دولار) لشراء سيارة “بوجاتي تشيرون” الرياضية ، التي كانت موجودة في مقر شركة بوجاتي في بفرنسا.

وذهب المبلغ إلى سعيد محمد بطي القبيسي، رئيس شركة سنتوريون للاستثمارات، وهي شركة مقرها أبو ظبي تستثمر في مجالات الرعاية الصحية والتعليم وتبادل الأموال وتجارة التجزئة.

ووفقا لـ Forbes ، فالقبيسي يحتل المرتبة 887 بين أغنى رجال العالم بثروة تبلغ قيمتها 2.8 مليار دولار.

ونوهت “ميدل إيست آي” أن الإيصال موقَّع ومكتوب عليه: “شكرًا لك على نشاطك التجاري!”

ومضت تقول: “بصفته رئيسًا للرياضة السعودية، يلعب آل شيخ دورًا بارزًا في مسيرة الرياض سعيًا وراء المزيد من الأهمية من خلال الرياضة”.

وأعلنت السعودية عن تعيينه في 6 سبتمبر 2017 ، قبل 3 أيام من استلام دفعة بوجاتي، بحسب ما تُظهِر الوثائق.

ووفقًا لموقع “بوجاتي” على الإنترنت، فإنّ السيارة، التي تم إنتاج عدد محدود منها فقط، هي قطعة فنية هندسية وفريدة من نوعها مثل مالكيها.

ومحركها الرباعي الأسطوانات المزود بشاحن توربيني يحتوي على قوة حصانية قدرها 1500، وفي عام 2017 في معرض فرانكفورت للسيارات، حطمت السيارة الرقم 0-400 كيلومتر / الساعة، مستكملة في 41.96 ثانية 3.2 كم.

ويبلغ السعر الأساسي لـ “تشيرون” 2.7 مليون دولار، إلا أن أعدادها المحدودة جعل السيارة هدفًا للمقتنين.

وقال أحد خبراء السيارات الفاخرة ، رفض ذكر اسمه بسبب صلته بالسعودية، للموقع: “يدفع الناس أكثر من غيرهم لسيارات مثل هذه”.

ولفت الموقع إلى أن هذا يأتي في وقت  تقوم فيه السعودية بتنفيذ عدد من إجراءات التقشف؛ لحاجتها الماسة إلى تنويع اقتصادها.

وتعرض السعوديون العاديون لارتفاعات ضريبية وتخفيضات في الدعم، بينما يقال إن الإنفاق على البلاط الملكي والمسؤولين الحكوميين جرى تخفيضه.

وتابع “ميدل إيست آي” يقول: “منذ قام بدوره قبل أقل من عام، شهدت فترة آل شيخ كقيصر للرياضة السعودية جدلًا بالفعل”.

ومضى يقول: “بعد هزيمة السعودية 5-0 أمام روسيا في المباراة الافتتاحية لكأس العالم، قام آل شيخ ببث فيديو يهاجم فيه لاعبي فريقه”.

وآل شيخ هو واحد من اثنين من كبار مستشاري ولي العهد محمد بن سلمان؛ وريث العرش السعودي.

وبعد قمة للجامعة العربية هذا العام، شوهد آل شيخ في صورة مع زعماء سياسيين من المنطقة بما في ذلك ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، وولي عهد أبوظبي محمد بن زايد، والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، وملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة.

كما أثار آل شيخ الجدل في أماكن أخرى من عالم كرة القدم؛ ففي شهر مايو تسبب  في جدل بالأوساط الرياضية المصرية حول توقيع اللاعبين والعقود الجديدة التي تخص النادي الأهلي المصري.

كما أثار جدلا في مصر أكثر بعد مزاحِه على تويتر بأنه يودّ أن يرى اللاعب المصري محمد صلاح يغيب عن المباراة ضد السعودية في كأس العالم، المقرر أن تقام في الأسبوع القادم.

كما نشر شريط فيديو على فيسبوك يدعي أنه طلب من الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي التخلص من نجم كرة القدم المصري ولاعب ليفربول الإنجليزي.

وعندما عانى صلاح من إصابة في نهائي دوري أبطال أوروبا، مما جعل مشاركته في كأس العالم في شك، اتهم مشجعو كرة القدم المصرية آل شيخ بالوقوف وراء إصابة المهاجم.

وفي الآونة الأخيرة، أثار الشيخ غضب المشجعين في المغرب، بعد التصويت ضد محاولة البلد الشمال إفريقي

استضافة كأس العالم 2026.

ونوه الموقع بأن الحكومة السعودية لم تستجب لطلب التعليق على عملية شراء السيارة الرياضية.

 

 

 


اترك تعليق