fbpx
Loading

إيران تحذر من عواقب حرمانها من تصدير نفطها: “سيكون الثمن باهظ”

بواسطة: | 2018-08-30T19:34:52+02:00 الخميس - 30 أغسطس 2018 - 7:34 م|الأوسمة: |
تغيير حجم الخط ع ع ع

 

حذر رئيس الأركان الإيراني اللواء “محمد باقري” من عواقب منع عبور النفط الإيراني مضيق هرمز، مؤكدا أنه سيكون لذلك “ثمن باهظ”.

وقال “باقري” -في مؤتمر صحفي، اليوم “الخميس” 30 أغسطس-: “في حال منعت إيران من تصدير نفطها عبر مضيق هرمز فلن يكون المضيق آمنا للآخرين ولن يتم تصدير أي نفط من المنطقة”.

وأضاف: “الجيش الأمريكي والقوات الأجنبية الأخرى المتواجدة في الشرق الأوسط وتبيّت النوايا السيئة لإيران، تعي جيدا أنها ستدفع الثمن باهظا لأي خطأ ترتكبه في المنطقة”.

ويسبب التهديد المتكرر الذي تطلقه إيران من فترة لأخرى بإغلاق مضيق هرمز أمام نفط الخليج، صداعا مستمرا لدول الخليج العربية التي باتت تبحث عن بدائل عملية لهذا المضيق.

وسبق أن هددت طهران بأنها قد تقوم بعمل عسكري في الخليج لمنع صادرات النفط من دول أخرى في المنطقة، ردا على فرض الولايات المتحدة عقوبات تهدف إلى وقف مبيعات طهران النفطية.

وتبقي واشنطن على أسطول في منطقة الخليج لحماية مسارات شحنات النفط.

 

وتصاعدت حدة التوترات بين إيران والولايات المتحدة منذ انسحاب الرئيس الأميركي دونالد ترامب في مايو الماضي من الاتفاق النووي الذي أبرم عام 2015 بين إيران وقوى عالمية، وإعادته فرض عقوبات على إيران.


اترك تعليق