fbpx
Loading

السعودية تمنع “العريفي” من الخطابة والأنشطة الدعوية

بواسطة: | 2018-09-08T14:47:42+02:00 السبت - 8 سبتمبر 2018 - 2:47 م|الأوسمة: , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

 

منعت السلطات السعودية الداعية “محمد العريفي” من كل أشكال الدعوة والوعظ داخل السعودية وخارجها، أو الظهور على منصات وسائل التواصل الاجتماعي والإعلام، وذلك بحسب ما أكد حساب “معتقلي الرأي” على “تويتر”.

وقال الحساب المعني بأخبار معتلقي الرأي في السعودية، في تغريدة له، أمس “الجمعة” 7 سبتمبر: “تأكد لنا خبر منع السلطات السعودية للدكتور “محمد العريفي” من الخطابة، ومن جميع المناشط الدعوية”.

وغاب “العريفي” عن إلقاء خطبة الجمعة الماضية في مسجد البواردي بمدينة الرياض، كما جرت العادة، حسبما أكد نشطاء سعوديون.

ويأتي قرار إيقاف “العريفي” بالتزامن مع بدء محاكمة دعاة سعوديين بارزين، بينهم “سلمان العودة وعوض القرني وعلي العمري”، بعد عام على اعتقالهم، بزعم ممارستهم أعمال تهدد أمن المملكة.


اترك تعليق