fbpx
Loading

خطيب مسجد الملك “سلمان” يبرر إعدام الداعية المعتقل “العودة”

بواسطة: | 2018-09-07T14:09:12+02:00 الجمعة - 7 سبتمبر 2018 - 2:09 م|
تغيير حجم الخط ع ع ع

أعتبر إمام وخطيب مسجد الملك “سلمان بن عبد العزيز” في السعودية “عبد الله الشثري”، العداء لـ”آل سعود” هو عداء للتوحيد.
وقال –في تغريدة له على موقع التدوينات المصغر “تويتر”-: “الإساءة لدولتنا وتحريض الناس عليها ينبغي أن يلقى جزاءه الرادع لأنه يعادي أهل التوحيد”.
واستشهد “الشتري”، بقول للشيخ “ابن باز”: “العداء لهذه الدولة هو عداء للتوحيد”، واصفا في تغريدة أخرى المنهج الذي اتبعه الدكتور “سلمان العودة” -المعتقل منذ عام- بـ”الضال”.
وقبل أيام، كانت السلطات السعودية بدأت محاكمة “العودة”، وأسندت النيابة له 37 تهمة، بينها الإفساد في الأرض والسعي المتكرر لزعزعة بناء الوطن وإحياء الفتنة وتأليب المجتمع على الحكام، وإثارة القلاقل والارتباط بشخصيات وتنظيمات، وعقد اللقاءات والمؤتمرات داخل وخارج المملكة لتحقيق أجندة تنظيم “الإخوان المسلمون”، وطالبت بإعدامه، وذلك بحسب كشف حساب “معتقلي الرأي”.
واعتقلت السلطات السعودية “العودة” منذ 10 سبتمبر من العام الماضي ووضعته في زنزانة انفرادية، ضمن حملة توقيفات شملت عددا من العلماء والكتاب.


اترك تعليق