fbpx
Loading

من أجل التنسيق الأمني.. الرئيس الفلسطيني يقر بلقاءات دورية مع رئيس “الشاباك”

بواسطة: | 2018-09-03T13:49:35+02:00 الإثنين - 3 سبتمبر 2018 - 1:49 م|الأوسمة: |
تغيير حجم الخط ع ع ع

 

اعترف رئيس السلطة الفلسطينية، “محمود عباس”، في لقاء له، أمس “الأحد” 2 سبتمبر، في رام الله، مع وفد من حركة “السلام الآن” الإسرائيلية، بأنه يلتقي بشكل دوري مع رئيس جهاز المخابرات الإسرائيلية العامة (الشاباك)، وأن الاثنين يتفقان في نحو 99% من المواضيع، وذلك بحسب ما كشف موقع “يديعوت أحرونوت”.

وبحسب الموقع الإسرائيلي، تطرق “أبو مازن”، بحسب ما ذكر الموقع، إلى علاقاته مع رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي، “بنيامين نتنياهو”، قائلا: “عندي مشكلة مع “نتنياهو”، وليس مع الليكود.. أنا ورئيس (الشاباك) نلتقي بشكل دوري، ونتفق على 99% من الأمور”.

ومن جهته، قال “يريف أفنهايمر”، عضو إدارة حركة “السلام الآن”، الذي شارك في اللقاء، إن الرئيس “عباس” أبلغ الوفد الإسرائيلي بأنه “لا يعتزم هدم “إسرائيل” عبر إغراقها باللاجئين الفلسطينيين، لذلك نريد التوصل إلى حل متفق عليه يكون مقبولا لدى “إسرائيل”، ويشمل أيضا دول العالم”.

ويشار إلى أن “عباس” سبق له أن وصف التعاون بين الأجهزة الأمنية للسلطة الفلسطينية وأجهزة الاحتلال الإسرائيلي بأنه “تنسيق مقدس”.

في المقابل، تحرص الأجهزة العسكرية والأمنية الإسرائيلية باستمرار على إبراز دور السلطة الفلسطينية في رام الله في ما تسميه دولة الاحتلال بـ”مكافحة الإرهاب”، كما تثني بشكل دائم على التنسيق الأمني بين الجيش وقوات الأمن التابعة للاحتلال وأجهزة السلطة الفلسطينيية.


اترك تعليق