fbpx
Loading

إدارة ترامب تتحدى “الشيوخ”: سنواصل دعم السعودية عسكريا

بواسطة: | 2018-12-15T17:55:12+02:00 السبت - 15 ديسمبر 2018 - 5:55 م|الأوسمة: |
تغيير حجم الخط ع ع ع

 

في أول تعليق لها على تصويت مجلس الشيوخ الأمريكي حول السعودية، أكد وزير الخارجية “مايك بومبيو” عزم بلاده مواصلة التعاون العسكري مع السعودية، معتبرا أن ذلك لا يتناقض مع الدعوة لمحاسبة المسؤولين عن قتل الصحفي “جمال خاشقجي”.

 

وقال “بومبيو”، في مؤتمر صحفي عقده الجمعة بعد لقاء بصيغة “2 + 2” جمعه مع نظيرته الكندية ووزيري الدفاع من البلدين، في واشنطن: “إن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، مصمم بحزم على حماية الولايات المتحدة بالتزامن مع محاسبة مرتبكي هذه العملية الفظيعة لقتل خاشقجي”.

وتعليقا على تصويت مجلس الشيوخ حول السعودية، قال “بومبيو”: “بالطبع رأينا نتائج تصويت الأمس، ونتعامل دائما باحترام كبير مع ما يعمل عليه الفرع التشريعي للسلطة، ونتواصل على أساس دائم مع أعضاء الكونجرس، وسنستمر بذلك لاحقا”.

وأضاف: “نفهم بشكل كامل قلقهم ونبذل كل الجهود الممكنة لتوضيح أسباب اتباعنا هذه السياسات بالضبط وأنها صحيحة بالنسبة إلى الشعب الأمريكي”.

ومضى بالقول: “الرئيس ترامب أكد بوضوح ليس فقط أهمية محاسبة المسؤولين عن قتلة خاشقجي وإنما كذلك أهمية حماية المواطنين الأمريكيين من خلال الحفاظ على الحلف الوثيق مع السعودية”.

وشدد “بومبيو” على أن الإدارة الأمريكية لا تنوي تغيير نهجها في دعم السعودية رغم احترام قرارات مجلس الشيوخ، واصفا السعودية برأس الجسر في التصدي لـ”العدوان من قبل إيران”.

وأشار إلى أن الولايات المتحدة اتخذت للتو إجراءات ضد 17 متورطا في قتل “خاشقجي” من خلال منعهم من الدخول إلى أراضي البلاد.

ويعتبر هذا التعليق الأول من قبل الإدارة الأمريكية على تبني مجلس الشيوخ قرارين يدعو أحدهما إلى وقف الدعم العسكري للتحالف الذي تقوده السعودية في اليمن، فيما يحمل الثاني ولي العهد السعودي “محمد بن سلمان” المسؤولية عن قتل “خاشقجي”.

وأثارت جريمة قتل “خاشقجي” داخل القنصلية السعودية بإسطنبول، مطلع أكتوبر الماضي، غضبا عالميا ومطالبات مستمرة بالكشف عن مكان الجثة، ومن أمر بقتله.

ولاحقا، كشفت وسائل إعلام أمريكية أن وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية توصلت إلى أن قتل “خاشقجي” كان بأمر مباشر من “بن سلمان”.

لكن الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” شكك في تقرير الوكالة، وتعهد بأن يظل “شريكا راسخا” للسعودية.


اترك تعليق