fbpx
Loading

الرئيس الفلسطيني يعلن قرب حل المجلس التشريعي المنتخب في 2006

بواسطة: | 2018-12-09T17:42:05+02:00 الأحد - 9 ديسمبر 2018 - 5:42 م|الأوسمة: |
تغيير حجم الخط ع ع ع

 

يعتزم الرئيس الفلسطيني “محمود عباس”، حل المجلس التشريعي الفلسطيني الذي فازت فيه حركة المقاومة الإسلامية “حماس” بأغلبية في انتخابات عام 2006.

وقال “عباس”: “نحن بالطريقة القانونية سنحل المجلس التشريعي وهذا سيأتي قريبا وهذا الكلام أول مرة بحكيه قدامكم (أمامكم)”.

جاء ذلك خلال كلمة له، “السبت” 8 ديسمبر، في المؤتمر الدولي لتعزيز “دور القطاع الخاص في جهود الحوكمة ومكافحة الفساد”، الذي عقد برام الله، وسط الضفة الغربية المحتلة.

وكانت حركة “حماس” قد أعلنت فى أكثر من مناسبة رفضها حل المجلس التشريعي، قائلة إن “عباس” لايملك صلاحية حل المجلس.

وينص القانون الأساسي الفلسطيني على إجراء الانتخابات البرلمانية كل 4 سنوات إلا أن آخر انتخابات برلمانية جرت عند الفلسطينيين كانت في عام 2006.

ولم يعلن عباس موعداً محددا لحل المجلس التشريعي، الذي تهيمن حركة المقاومة الإسلامية “حماس” على غالبية مقاعده، وتعطل عمله بعد أحداث الانقسام الفلسطيني عام 2007، عندما سيطرت الأخيرة، على قطاع غزة.

ويتكون المجلس التشريعي من 132 مقعدا تمتلك حركة “حماس” 76 مقعدا منها مقابل 43 مقعدا لحركة “فتح” و13 مقعدا لأحزاب اليسار والمستقلين.‎


اترك تعليق