fbpx
Loading

بالتزامن مع زيارة “ماكرون” للقاهرة.. مطالبة حقوقية بوقف تصدير السلاح الفرنسي لمصر

بواسطة: | 2019-01-25T16:06:11+02:00 الجمعة - 25 يناير 2019 - 4:06 م|
تغيير حجم الخط ع ع ع

بالتزامن مع الزيارة المرتقبة للرئيس الفرنسي “إيمانويل ماكرون”، إلى القاهرة  مطلع الأسبوع الجاري، طالبت منظمات حقوقية دولية عدة، فرنسا بإعادة النظر في سياستها لبيع الأسلحة لمصر.

جاءت هذه المطالبة خلال مؤتمر صحفي عقدته تلك المنظمات، من بينها “العفو الدولية”، و”الفدرالية الدولية لحقوق الإنسان”، “الخميس”  24 يناير في باريس.

ولفتت هذه المنظمات، إلى أن ذلك الأسلحة الفرنسية، تساهم في سياسة القمع المنتهجة حاليا في مصر.

وشهدت العلاقات بين مصر وفرنسا تطورا لافتا، خلال السنوات الماضية؛ إذ مثلت صفقات التسليح العسكري “رأس الحربة” في العلاقات بين البلدين.

ومنذ انقلاب “عبدالفتاح السيسي” على الرئيس الأسبق “محمد مرسي” في صيف 2013، باتت باريس أحد أهم مصادر التسليح المصري، بجانب الولايات المتحدة وروسيا.

ويسعى “السيسي” من وراء تلك الصفقات لكسب التأييد الدولي له، في ظل غياب الشرعية لحكمة الذي جاء إثر انقلاب عسكري.

 


اترك تعليق