Loading

تحركات بالكونجرس للضغط على  السعودية للإفراج عن الناشطات المعتقلات

بواسطة: | 2019-02-14T17:07:20+00:00 الخميس - 14 فبراير 2019 - 5:07 م|الأوسمة: |
تغيير حجم الخط ع ع ع

 

تقدم  أعضاء مجلس النواب الأمريكي من الجمهوريين والديمقراطيين بمشروع قرار يدعو السعودية إلى الإفراج عن ناشطات حقوق المرأة المحتجزات في الرياض.
ويرتكز القرار، الذي قدمه النائب الجمهوري لويس فرانكل، على موضوع حقوق المرأة في السعودية، ويدعو الحكومة الأمريكية إلى “مواصلة الإصرار عبر القنوات العلنية والخاصة على الإفراج عن الأشخاص المحتجزين ظلما”، وذلك بحسب ما قالت صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية.
وذكر القرار بعض الناشطات بالأسماء، بمن فيهن الكاتبة هتون الفاسي والناشطة عزيزة اليوسف ولجين الهذلول، التي تقول تقارير منظمات حقوق الإنسان إنها تعرضت للضرب والتعذيب أثناء احتجازها بالسجن.
ويدعو المشروع الحكومة الأمريكية إلى الاستمرار في المطالبة علناً وسراً بالإفراج عن النساء والأفراد الذين اعتُقلوا ضمن حملة تصاعدت عقب وصول بن سلمان إلى منصب ولي العهد، منتصف 2017.
ومنذ صعود محمد بن سلمان، شنّت سلطات المملكة حملة اعتقالات طالت 17 ناشطاً وناشطة بارزين في مجال حقوق المرأة، خصوصاً نساء نشطن لمنح المرأة حق قيادة السيارة وإنهاء وصاية الرجل عليها.
واتهمت السلطات السعودية النشطاء بـ”الإضرار بمصالح المملكة العليا، وتقديم الدعم المالي والمعنوي لعناصر معادية بالخارج”، في حين اتهمتهن وسائل إعلام موالية للحكومة بأنهن “خونة” و”عملاء للسفارات”.


اترك تعليق