Loading

رئيس مجلس الدولة الليبي يتهم مصر والإمارات وفرنسا بإطالة الأزمة في بلاده

بواسطة: | 2019-03-20T16:55:31+00:00 الأربعاء - 20 مارس 2019 - 4:55 م|الأوسمة: , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

 

اتهم رئيس مجلس الدولة الليبي “خالد المشري”، كلا من مصر والإمارات وفرنسا، بإطالة عمر الأزمة السياسية في بلاده.

 

وقال “المشري”، الذي يزور موسكو حاليا، إن “الإمارات تقيم قاعدة جوية في جنوب بنغازي، معتبرا ذلك خرقا لقرارات مجلس الأمن الدولي”.

 

وأضاف -في مقابلة مع قناة “روسيا اليوم” الفضائية-، أن “دوافع المصريين تختلف عن دوافع الإمارات، فهم يرغبون في دولة مجاورة قوية تحول دون تمدد الإرهاب وتهريب البشر، لكن رهانهم خاطئ على ضرورة وجود قادة عسكريين في الحكم”.

 

وانتقد “المشري”، الموقف الفرنسي الذي يعتبر الجنرال “خليفة حفتر” قائدا للجيش الليبي، مشيرا إلى تعارضه تماما مع اتفاق الصخيرات المعتمد دوليا، والذي ينص على أن كل المناصب العسكرية والأمنية تعتبر شاغرة.

 

وأوضح: “نحن لا نعترف بحفتر لا برتبته كمشير ولا بمنصبه قائدا للجيش الليبي”.

 

وتابع: “وللأسف فرنسا تنحاز إلى تيار العسكرة.. وهي تسعى لاستعادة نفوذها في الجنوب الليبي ووزير خارجية فرنسا لودريان يملك علاقة شخصية قديمة مع حفتر”.

 

وشدد المسؤول الليبي، على أن العقبة الرئيسية أمام الوصول إلى توافق ليبي، هي التدخلات الأجنبية في الشؤون الداخلية للبلاد.

 

ومنذ سقوط نظام الرئيس الليبي “معمر القذافي” في 2011، تسود الفوضى ليبيا وتتنازع السلطة فيها حكومتان؛ “الوفاق” المدعومة دوليا، ومقرها طرابلس، وحكومة موازية في شرق البلاد يدعمها الجنرال “خليفة حفتر” المدعوم من مصر والإمارات.


اترك تعليق