Loading

رفضًا للتطبيع.. بحرينيون ينتفضون ضد مشاركة إسرائيلية بمؤتمر في المنامة

بواسطة: | 2019-03-22T16:07:12+00:00 الجمعة - 22 مارس 2019 - 4:07 م|
تغيير حجم الخط ع ع ع

أثار مشاركة أربعة متحدثين من الكيان الإسرائيلي في المؤتمر العالمي لريادة الأعمال 2019، الذي تستضيفه البحرين خلال الفترة الممتدة بين 15-18 أبريل المقبل، جدلاً كبيراً لدى الكثير من البحرينيين الذي رفضوا هذا التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي.

وقالت “الجمعية البحرينية لمقاومة التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي” إن “مشاركة شخصيات من العدو الصهيوني في مؤتمر لريادة الأعمال بالبحرين يعتبر تطبيع مع كيان محتل لفلسطين”.

وشددت الجمعية في سلسلة تغريدات نشرتها في صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، على وجوب مقاطعة هذا المؤتمر المقرر عقده منتصف أبريل المقبل في “البحرين”.

ونشرت “الجمعية البحرينية” صورة للمشاركين الإسرائيليين الأربعة في المؤتمر، مرفقة إياها بعبارة غير مرحب بكم في البحرين.

وأشارت هيئة “شباب القدس بالبحرين“، عبر صفحتها على “تويتر“، للشهداء الذين ارتقوا مساء “الثلاثاء” الماضي في الضفة الغربية المحتلة، وقالت: “بالأمس فاضت أرواح ثلاث شبان فلسطينيين على يد المحتل “الإسرائيلي” و(تمكين البحرين) تريد غداً أن تستضيف في مؤتمرها محتلون يجلسون بيننا وكأن شئ لم يحدث!”.

ووفق لائحة المتحدثين التي نشرت على الموقع الخاص بالمؤتمر أيضاً، فقد تبين أن كلاً من المدير التنفيذي في “فورم أوف إسرائيل”، إيلا ماتالون، ونائب رئيس هئية الابتكار ورئيس قسم بدء التشغيل أنيا ألدان، والمؤسس والرئيس التنفيذي لراشيب راشيلي غانوت، والمؤسس المشارك في “ألفا أوميغا” ريم يونس، سيكونوا من المشاركين.

والمؤتمر الدولي السنوي هو من تنظيم صندوق العمل (تمكين)، وسينعقد في نسخته الحادية عشرة ويعقد لأول مرة في البحرين.

وذكرت هيئة البث الإسرائيلي “مكان”، أن وزير اقتصاد الاحتلال الإسرائيلي إيلي كوهين، تلقى دعوة رسمية لزيارة البحرين منتصف أبريل المقبل للمشاركة في مؤتمر عالمي على مستوى وزراء حول دول الستارت أب الرائدة في مجال التكنولوجيا والابتكار ينظمه البنك الدولي.


اترك تعليق