Loading

مصر.. حكم قضائي بإعدام راهبين قبطيين بعد قتلهما أسقفا

بواسطة: | 2019-04-24T19:02:17+00:00 الأربعاء - 24 أبريل 2019 - 7:01 م|الأوسمة: , , , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

قضت محكمة مصرية، اليوم الأربعاء، بإعدام الراهب أشعياء المقاري، والراهب فلتاؤس المقاري، في حكم أوّلي، بتهمة قتل الأنبا إبيفانيوس رئيس دير الأنبا أبو مقار بوادي النطرون.

وبدأت أولى جلسات محاكمة الراهبين، في سبتمبر الماضي، بتهمة القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، إلى أن أحيلت أوراقهما لمفتي مصر في جلسة 23 فبراير الماضي.

وعقب مقتل رئيس دير “أبو مقار” (يتبع الطائفة الأرثوذكسية أكبر الطوائف المسيحية بمصر)، في 29 يوليو 2018، اتخذت الكنيسة المصرية قرارات نادرة في القضية التي شغلت الرأي العام آنذاك، تتضمن 12 قرارا لضبط حياة الرهبنة داخل الأديرة، حيث تعد واقعة قتل رئيس دير نادرة في التاريخي المسيحي بمصر.

ومن أبرز القرارات التي اتخذت، أوائل أغسطس الماضي، وقف قبول رهبان جدد داخل الأديرة لمدة عام، وحظر التواجد خارج الأديرة دون مبرر، وحظر الظهور الإعلامي، وإغلاق صفحات التواصل الاجتماعي بالنسبة للرهبان، لاسيما لبابا أقباط مصر تواضروس الثاني.

ويقدر عدد الأقباط في مصر بنحو 15 مليون نسمة، وفق تقديرات كنسية، من إجمالي عدد سكان البلاد البالغ قرابة 104 ملايين نسمة.


اترك تعليق