fbpx
Loading

البرلمان اليمني يعقد أولى جلساته منذ اندلاع الحرب وينتخب «البركاني» رئيسا

بواسطة: | 2019-04-13T13:57:15+02:00 السبت - 13 أبريل 2019 - 1:57 م|الأوسمة: |
تغيير حجم الخط ع ع ع

 

 

عقد مجلس النواب اليمني، اليوم السبت، أولى جلساته الرسمية، في مدينة سيئون بحضرموت، وذلك لأول مرة منذ اندلاع الحرب في 2015.

 

وانتخب أعضاء البرلمان الذين حضروا الجلسة وعددهم 143 نائبا، سلطان البركاني رئيسا للمجلس، إضافة إلى ثلاثة نواب له، هم محسن باصرة، ومحمد الشدادي، وعبد العزيز جباري.

 

ويعد مجلس النواب اليمني الأطول عمرا، حيث انتُخب أعضاؤه البالغ عددهم 301 في 2003، وينقسم أعضاء البرلمان بغرفتيه حاليا، بين موالين للحكومة اليمنية، وآخرين لجماعة “الحوثي”.

 

من جانبه، قال عضو مجلس النواب، محمد الحاج الصالحي، في تصريحات نقلتها وكالة الأناضول، إن الحكومة تملك النصاب القانوني وزيادة لعقد جلسة البرلمان.

 

وأشار إلى أنه إذا تم استبعاد الأعضاء المتوفين، وعددهم 34، وبهذا يكون النصاب القانوني في حدود 135 عضوا.

 

جدير بالذكر أن جلسة اليوم شهدت حضور، الرئيس عبد ربه منصور هادي، وعددا من سفراء الدول الخليجية والعربية والأجنبية، وصلوا مطار سيئون الدولي قادمين من العاصمة السعودية الرياض، لحضور الجلسة الافتتاحية لمجلس النواب.

 

وتشهد مدينة سيئون انتشارا أمنيا مكثفا، وتحليقا للطيران المروحي، لتأمين جلسة البرلمان.

 

والأربعاء الماضي، أصدر الرئيس اليمني قرارا بدعوة مجلس النواب إلى عقد دورة استثنائية في محافظة حضرموت.

 


اترك تعليق