fbpx
Loading

السعودية تدفع 1.5 مليار دولار للحصول على منظومة صواريخ ثاد

بواسطة: | 2019-04-02T13:28:19+02:00 الثلاثاء - 2 أبريل 2019 - 1:28 م|الأوسمة: , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

قالت وزارة الدفاع الأمريكية إنه تم تعديل عقد سابق مع شركة لوكهيد مارتن للصناعات العسكرية، كانت قيمته 1.4 مليار دولار لتصبح قيمته الإجمالية 3.8 مليار دولار.

 

وأوضح البنتاجون أن الحكومة الأمريكية ستدفع نحو مليار دولار، فيما ستدفع السعودية 1.5 مليار دولار.

 

واتفقت السعودية مع الجانب الأمريكي في نوفمبر على شروط شراء المملكة 44 منصة إطلاق ثاد وصواريخ ومعدات مرتبطة بها.

 

جدير بالذكر أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أعلن في السابق أنه غير مستعدّ بعد للحدّ من مبيعات الأسلحة إلى السعودية، وذلك على خلفية اغتيال الصحفي السعودي جمال خاشقجي، في قنصلية بلاده باسطنبول.

 

وتعتبر لوكهيد مارتن أكبر شركة لصنع السلاح في الولايات المتحدة وتقوم بتصنيع نظام ثاد المصمم لإسقاط الصواريخ الباليستية القصيرة والمتوسطة والبعيدة المدى. وتصنع شركة رايثيون الأمريكية أجهزة الرادار الخاصة بهذا النظام.

 

ومؤخرا أقر مجلس الشيوخ الأمريكي مشروع قرار ينص على أنه يتوجب على ترامب “سحب القوات المسلحة الأمريكية من الأعمال القتالية في جمهورية اليمن أو التي تؤثر عليها.

ووفق نتائج دراسة نشرها معهد ستوكهولم الدولي للسلام والأبحاث، فإن السعودية تأتي كثاني أكبر مستورد للسلاح في العالم، بين عامي 2013 و2017، بعد الهند.

وتشير البيانات المنشورة إلى أن 84% من تلك الواردات العسكرية للرياض تأتي بالخصوص من الولايات المتحدة وبريطانيا.


اترك تعليق