fbpx
Loading

السعودية تعاني.. العمالة الأجنبية تغادر المملكة بمعدلات غير مسبوقة

بواسطة: | 2019-04-03T17:04:18+02:00 الأربعاء - 3 أبريل 2019 - 5:04 م|الأوسمة: |
تغيير حجم الخط ع ع ع

 

 

أعلنت هيئة الإحصاء السعودية، عن مغادرة نحو مليون عامل أجنبى للمملكة خلال عام 2018، أغلبهم من فئة العمال الذين يقل متوسط دخلهم الشهري عن 1500 ريال.

 

يذكر أن التعداد الكلى للوافدين بالسعودية بلغ 9 ملايين و430 ألف عامل أجنبى بنهاية عام 2018 مقابل بـ10 ملايين و420 ألف خلال عام 2017.

 

وقالت وسائل إعلام سعودية إن المملكة تعمل على غلق مجالات عمل مختلفة أمام الوافدين الأجانب، الذين يشكلون ثلث عدد سكان المملكة، من أجل إيجاد فرص عمل للشباب السعودى وخفض معدلات البطالة بين المواطنين.

 

وأعلنت وزارة المالية السعودية عن التقديرات المالية والاقتصادية على المدى المتوسط  فى السنوات الخمس القادمة، وبلغ عجز الموازنة في 2019، نحو 131 مليار ريال.

 

وفرضت السعودية رسوم على الوافدين الأجانب والمرافقين لهم، وتضاعفت تلك الرسوم من 100 ريال إلى 200 ريال للمرافق الواحد في الشهر، مما زاد من التكلفة التي يتحملها الاجانب في سوق العمل المحلي.

 

ويطارد شبح البطالة جيل الشباب السعودي الصاعد، وتشير إحصائيات منظمة العمل الدولية إلى تفشّي البطالة وسط الشباب السعودي لا سيَّما الإناث منهم، فقد بلغ معدل البطالة للفئة العمرية (15-24 سنة) بحسب تقديرات منظمة العمل الدولية 25% في العام 2017.

 

يأتي ذلك في ظل ارتفاع جنوني لديون المملكة، حيث ارتفع إجمالي الدين الحكومي العام كنسبة من الناتج المحلي الإجمالي إلى 19.97% في العام 2018، ومن المتوقّع أن تبلغ 29.39 % في العام 2023.

 


اترك تعليق