Loading

بريطانيا تعتقل مؤسس «أبراج» الإماراتية

بواسطة: | 2019-04-12T12:30:19+00:00 الجمعة - 12 أبريل 2019 - 12:29 م|الأوسمة: , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

اعتقلت الأجهزة الأمنية في بريطانيا، مؤسس مجموعة أبراج الإماراتية، عارف نقفي، الأربعاء، وينتظر تسليمه المحتمل إلى الولايات المتحدة، لمحاكمته في سلسلة اتهامات بالاحتيال وتضخيم قيمة الممتلكات.

 

وألقت السلطات الأمريكية القبض على مصطفى عبد الودود، أحد المديرين التنفيذيين السابقين في “مجموعة أبراج”، التي انهارت العام الماضي، وذلك بتهمة الاحتيال على المستثمرين. وتم اعتقاله مباشرة بعد وصوله إلى نيويورك مع زوجته وابنه.

 

مساعدة المدّعي العام الأمريكي، أندريا غريسوولد، قالت في جلسة استماع في مانهاتن: “تحرّكت الحكومة إلى الأمام، لأن هذا المُدّعى عليه حضر إلى الولايات المتحدة هذا الأسبوع بشكل غير متوقع”.

 

وأُسّست مجموعة أبراج الإماراتية عام 2002، لتصبح أكبر صندوق للأسهم الخاصة في الشرق الأوسط وأحد أكثر المستثمرين نفوذاً في الأسواق الناشئة على مستوى العالم.

 

لكن في العام الماضي، فقد نقفي السيطرة بعدما تبيّن أن إيرادات الشركة الرئيسية لم تُغطِّ تكاليف التشغيل لسنوات.

 

ويواجه نقفي وعبد الودود اتهامات بتضخيم قيمة ممتلكات الشركة التي تتخذ دبي مقراً، وبسرقة مئات ملايين الدولارات.

 

ويقول ممثلو الادعاء إن الرجلين قد عملا خلال الفترة من عام 2014 إلى عام 2018، بالتعاون مع غيرهما ممّن لم يتم تحديد هويتهم في أوراق المحكمة، على تضخيم قيمة استثمارات “أبراج” في الأسواق الناشئة بأكثر من 500 مليون دولار على نحو مصطنع.

 

كما أن نقفي متهم بسرقة أموال المستثمرين لنفسه ودائرته الداخلية، بما في ذلك عبد الودود، أحد سكان دبي الإماراتية. كذلك اتُهم الاثنان بالتآمر والاحتيال الإلكتروني والاحتيال في الأوراق المالية.

 


اترك تعليق