Loading

ترامب: السعودية والإمارات تعوضان غياب النفط الإيراني في الأسواق العالمية

بواسطة: | 2019-04-22T19:29:09+00:00 الإثنين - 22 أبريل 2019 - 7:29 م|الأوسمة: , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

أعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، الإثنين، أن بلاده لن تمنح إعفاء من العقوبات لدول “الصين والهند واليابان وكوريا الجنوبية وتركيا”، والتي تستورد النفط من إيران، بعد الثاني من مايو المقبل.

وقال بومبيو في مؤتمر صحفي، إن 40% من دخل النظام الإيراني يأتي من مبيعات النفط، مضيفًا أنه قبل أن تدخل العقوبات الأمريكية حيز التنفيذ كانت إيران تحصل على 50 مليار دولار من عائدات النفط.

وفي ذات السياق، كتب الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، عبر حسابه الرسمي على موقع تويتر، أن الولايات المتحدة والسعودية والإمارات، ستقومان بتعويض النقص العالمي في النفط، بعد تشديد العقوبات على طهران.

وأضاف ترامب: «المملكة العربية السعودية ودول «أوبك»، قادرتان على توفير إمدادات النفط الخام للأسواق العالمية، بعد انتهاء إعفاءات إيران».

 

من جانبه، أعلن خالد الفالح، وزير الطاقة السعودية متابعة بلاده باهتمام للتطورات في أسواق النفط عقب بيان الحكومة الأمريكية بشأن العقوبات المفروضة على صادرات النفط الإيراني.

وأضاف الفالح، أن السعودية ستقوم بالتنسيق مع منتجي النفط الآخرين من أجل التأكد من توفر إمدادات كافية من النفط للمستهلكين، والعمل على عدم خروج أسواق النفط العالمية عن حالة التوازن.

وفي المقابل، أكد مصدر مسؤول في وزارة النفط الإيرانية، أنه سواء استمرت الإعفاءات لمشتري النفط الإيراني أو لم تستمر، فإن صادرات بلاده النفطية لن تصفر تحت أي ظرف، إلا إذا قررت السلطات الإيرانية وقف هذه الصادرات وهو ليس مطروحا حاليا.


اترك تعليق