fbpx
Loading

الولايات المتحدة تقرر خفض رسوم الصلب التركي، وأنقرة تعده تطورا إيجابيا

بواسطة: | 2019-05-17T15:51:03+02:00 الجمعة - 17 مايو 2019 - 3:51 م|الأوسمة: , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

قرر الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، خفض الرسوم الجمركية المفروضة على واردات الصلب التركي من 50 إلى 25 في المائة.

وقال ترامب في بيان نشره البيت الأبيض، اليوم الجمعة، إن واردات الولايات المتحدة من منتجات الصلب التركي تراجعت بنسبة 48 في المائة مقارنة مع العام الماضي.

وأشار إلى أن تراجع إجمالي واردات الولايات المتحدة من الصلب التركي أيضًا بنسبة 12 في المائة .

وبيّن أنه لأجل ذلك تم خفض الرسوم الجمركية المفروضة من 50 إلى 25 في المائة .

وكان ترمب وقع في 10 آب/أغسطس الماضي، قرارا بفرض رسوم إضافية على واردات الصلب التركية بنسبة 50 في المائة وعلى واردات الألومنيوم التركية بنسبة 20 في المائة، وذلك بذريعة حماية الإنتاج المحلي من السلعتين.

وقالت واشنطن إن الكمية الحالية لواردات الصلب والألومنيوم التركية تسهم بإضعاف الاقتصاد الأمريكي والإضرار بأمنه القومي، وقد ردت تركيا على هذه الرسوم بمضاعفة الرسوم الجمركية على العديد من المنتجات الأمريكية المعروفة مثل الأرز والتبغ ومواد التجميل والسيارات.

وبعد أيام، أعلنت تركيا رفع دعوى ضد الولايات المتحدة لدى منظمة التجارة العالمية بسبب مخالفتها قواعد المنظمة من خلال رفع الرسوم الجمركية.

وفي رد لها وصفت وزيرة التجارة التركية، روهصار بكجان، خفض الولايات المتحدة رسوم الصلب التركي بالتطور الإيجابي، وأعربت عن تطلع أنقرة لإزالة جميع العقبات الموجودة أمام التجارة بين البلدين.

وأوضحت في تغريدة على تويتر، الجمعة، أن “تركيا تؤيد نظاما عادلا ومستداما يستند إلى المبادئ، في التجارة العالمية”.

وأكدت أن خفض الولايات المتحدة، الرسوم على واردتها من الصلب التركي، من 50 إلى 25 بالمئة، “تطور إيجابي”.

وأضافت: ” نتطلع إلى إزالة كافة العقبات الموجودة أمام التجارة بين البلدين”.

وشددت بكجان في الوقت نفسه، على أن قرار واشنطن، إخراج تركيا من “نظام الأفضليات المعمم”، يتعارض مع الهدف الذي حددته حكومتا البلدين، المتمثل في رفع حجم التبادل التجاري إلى 75 مليار دولار.

 


اترك تعليق