fbpx
Loading

الأحزاب الاسرائيلية تبحث إلغاء الانتخابات وتشكيل حكومة وطنية

بواسطة: | 2019-06-24T14:18:35+02:00 الإثنين - 24 يونيو 2019 - 2:18 م|الأوسمة: |
تغيير حجم الخط ع ع ع

ذكر تقرير للقناة الإسرائيلية 12، مساء أمس الأحد، أن حزبي “الليكود” و”كاحول لفان” أجريا في الأسبوعين الماضيين اتصالات مع أحزاب مختلفة في الكنيست، لفحص إمكانية إلغاء قانون حلّ الكنيست الذي أقر في 29 مايو/أيار الماضي، وإلغاء الانتخابات المقررة في 17 من شهر سبتمبر/أيلول المقبل. وبحسب التقرير، فإن الحزبين الكبيرين يدرسان هذه الإمكانية بغية السعي نحو تشكيل حكومة وحدة وطنية.

وجاء هذا التقرير بعدما كان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو فشل عقب انتخابات التاسع من نيسان/إبريل الماضي، في تشكيل حكومته الخامسة بعد رفض أفيغدور ليبرمان الانضمام لحكومة نتنياهو، بحجة رضوخ الأخير لمطالب الحريديم والتيار الديني الصهيوني.

لكن اتصالات “الليكود” و”كاحول لفان” لم تتمخض لغاية الآن عن نتيجة فعلية، إذ إن الحزبين الكبيرين يملكان معاً 74 مقعداً من أصل 120 في الكنيست الإسرائيلي (بعد ضم حزب كولانو بزعامة موشيه كاحلون لكتلة “الليكود”)، فيما يلزم لإلغاء قانون حلّ الكنيست والذهاب لانتخابات جديدة تأييد 80 عضواً.

ويبدو أن هذه المبادرة لا تحظى بتأييد من أحزاب الحريديم (“شاس” و”يهدوت هتوراة”) خوفاً من أن تكون حكومة الوحدة الوطنية على حسابها، لا سيما في ظل رفض هذه الأحزاب المشاركة في حكومة واحدة مع الرجل الثاني في قائمة “كاحول لفان”، يئير لبيد.


اترك تعليق