Loading

السلطة الفلسطينية تخلي سبيل رجل أعمال اعتُقل بعد حضوره مؤتمر المنامة

بواسطة: | 2019-06-30T16:59:02+00:00 الأحد - 30 يونيو 2019 - 4:59 م|الأوسمة: , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

قال مسؤول وأسرة رجل أعمال فلسطيني اعتُقل بعد مشاركته في مؤتمر اقتصادي أقيم في البحرين بقيادة الولايات المتحدة الأسبوع الماضي إن السلطة الفلسطينية أخلت سبيله يوم الأحد.

وقاطعت السلطة الفلسطينية المؤتمر احتجاجا على خطة اقتصادية أمريكية لتحقيق السلام بين دولة الاحتلال والفلسطينيين، قائلة إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب هو الذي زاد من مصاعب الفلسطينيين بقراره وقف المساعدات.

ووُصف رجال الأعمال الفلسطينيون القليلون الذين شاركوا في ورشة العمل في المنامة بأنهم ”عملاء“ لكن رجل الأعمال صالح أبو مياله، وهو من مدينة الخليل بالضفة الغربية المحتلة، هو الوحيد الذي اعتُقل بعد عودته يوم الجمعة.

وقال شقيق لأبو مياله إن السلطات أخلت سبيل أخيه، وقال ”أخي موجود في البيت وهو مريض وما بدنا أي حدا يحكي معه“.

وترفض السلطة الفلسطينية ومنظمة التحرير الفلسطينية التعامل مع إدارة ترامب منذ 18 شهرا وتتهمانها بالانحياز لإسرائيل.

ودشن فريق ترامب، برئاسة مستشاره وصهره جاريد كوشنر والمبعوث الأمريكي للشرق الأوسط جيسون جرينبلات، خطته الاقتصادية التي يبلغ حجمها 50 مليار دولار لتحقيق السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين في البحرين يوم الثلاثاء، وقال إن برنامج الاستثمار المقدم للفلسطينيين ستتبعه خطة سياسية لإنهاء الصراع المستمر منذ عقود.

لكن سعيهم قوبل برفض واسع من الفلسطينيين وفي العالم العربي.

وقال جرينبلات ”يسعدنا إخلاء السلطة الفلسطينية سبيل الفلسطيني الذي اعتقلته بعد حضوره ورشة عمل السلام من أجل الازدهار. نتطلع لمواصلة حوارنا مع كل من حضر ورشة العمل ومن يرغب في مستقبل أفضل للفلسطينيين“.

وفي القدس اعتقلت الشرطة الإسرائيلية وزير شؤون القدس الفلسطيني فادي الهدمي لفترة وجيزة يوم الأحد. وقال الجانب الفلسطيني إن إسرائيل أخلت سبيل الهدمي في غضون ساعات.


اترك تعليق