fbpx
Loading

السودان.. المجلس العسكري الانتقالي ينفي انشقاق قواته

بواسطة: | 2019-06-10T11:45:01+02:00 الإثنين - 10 يونيو 2019 - 11:45 ص|الأوسمة: |
تغيير حجم الخط ع ع ع

نفى رئيس اللجنة الأمنية في المجلس العسكري الانتقالي بالسودان الفريق أول جمال عمر، الروايات المتداولة عن انشقاقات في القوات الأمنية، قائلا إنها “شائعات لا أساس لها من الصحة”.

وأكد عمر في مؤتمر صحفي، أن الحياة اليومية في السودان “تسير بشكل جيد ولَم تتأثر بالعصيان المعلن”، داعيا المعارضة إلى العدول عن الدعوة للعصيان كونه يؤثر بشكل أو بآخر على حياة المواطنين.

 وأشار عضو المجلس الانتقالي إلى أن فض الاعتصام أمام مقر قيادة الجيش في العاصمة الخرطوم “كان بعلم وموافقة قوى الحرية والتغيير”.

وأشار عمر إلى “وجود تحريض” على قوات الدعم السريع.

وأعلن المجلس في وقت سابق، موافقته على الوساطة الإثيوبية “مبدئيا”، مؤكدا الرغبة في العودة للتفاوض مع قوى إعلان الحرية والتغيير والأطراف السياسية المعارضة في البلاد.

واعتبر أن أرقام لجنة أطباء السودان عن القتلى “غير دقيقة”، داعيًا إلى اعتماد بيانات وزارة الصحة‎.

وشدد على أن قوات الجيش والدعم السريع تعتزم فتح الطرق وإزالة المتاريس وحماية المنشآت الحيوية.‎

وحمل المجلس، في بيانه، قوى “الحرية والتغيير” المسؤولية كاملة عن “الجرائم” التي وقعت خلال الفترة الماضية‎.

والإثنين الماضي، فضت قوات الأمن اعتصاما أمام مقر قيادة الجيش في العاصمة الخرطوم؛ ما أودى بحياة عشرات القتلى.

وأسفرت عملية الفض وأحداث العنف التي تلتها عن مقتل 118 محتجا، حسب “قوى إعلان الحرية والتغيير”، قائدة الحراك الاحتجاجي.

والأحد، انطلق في السودان عصيان مدني من المقرر أن يستمر حتى تسليم الحكم إلى سلطة مدنية، حسب تجمع المهنيين.


اترك تعليق