fbpx
Loading

نجل العودة: «محمد بن سلمان» يعادي كل من حظي بشعبية أكثر من شعبيته

بواسطة: | 2019-07-02T19:04:54+02:00 الثلاثاء - 2 يوليو 2019 - 7:04 م|الأوسمة: |
تغيير حجم الخط ع ع ع

قال عبد الله، نجل سلمان العودة، الداعية السعودي المعتقل بالمملكة إن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، “يخشى الديمقراطية ويتجمل للغرب”، برغم تقديم وسائل إعلام غربية ومحلية الأخير كأمير شاب يقود حملة إصلاحات جذرية في المملكة.

وأوضح عبد الله العودة، في تصريحات متلفزة، أن بن سلمان “اتخذ قرارات ظاهرية تدعم الحريات مثل قيادة المرأة للسيارة” ليظهر للغرب بصورة “الأمير المجدد”، لكن في المقابل يعمل على كبت الحقوق والحريات واعتقال المناشدين بها (..) ويعمد إلى ملاحقة المطالبين بحقوق الإنسان لأنه يرى أنهم يشكلون تهديدا للسلطة الحاكمة”.

ومنذ سبتمبر2017، اعتقلت السلطات السعودية دعاة بارزين ونشطاء في البلاد، أبرزهم الدعاة سلمان العودة وعوض القرني وعلي العمري.

واعتبر عبد الله العودة أن “سبب محاربة بن سلمان للتيار المعتدل هو خشيته مما يحمله من حزمة إصلاحية تتضمن خطابا ينادي بالديمقراطية”.

وعن توقيف والده، اتهم نجل العودة “بن سلمان” بأنه “يعادي كل من حظي بشعبية أكثر من شعبيته”.

وقال إن جريمة “مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي” الذي قتل في 2 أكتوبر 2018 بقنصلية بلاده بإسطنبول، نموذج بسيط من الجرائم المماثلة التي ترتكب داخل المملكة.


اترك تعليق