fbpx
Loading

التليغراف: حاكم دبي ينشر قصيدة مبهمة تزامناً مع حضور زوجته الأميرة هيا أولى جلسات قضية حضانة الأبناء

بواسطة: | 2019-08-02T15:20:29+02:00 الجمعة - 2 أغسطس 2019 - 3:20 م|الأوسمة: , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

قام حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بنشر قصيدة بعنوان “سيوف المعالي” على شبكة الانترنت بالتزامن مع حضور زوجته الأميرة هيا لأولى جلسات النظر في قضية الحضانة التي رفعها عليها في لندن لضم طفليهما إليه، والتي قامت الزوجة خلالها بطلب إصدار أمر حماية من الزواج القسري ضد زوجها الملياردير البالغ من العمر 70 عاماً، الشيخ محمد بن راشد.

الأميرة البالغة من العمر 45 عاماً، شوهدت لأول مرة منذ هروبها مع طفليها قبل شهرين لأسباب قيل أنها تتعلق بخوفها على حياتها، في الأماكن العامة في لندن الثلاثاء الماضي أثناء حضورها جلسة القضية التي رفعت ضدها من قبل زوجها نائب رئيس الدولة ورئيس الوزراء الإماراتي، طلب فيها “العودة السريعة” لطفليه من بريطانيا.

الجلسة التمهيدية الأولى للدعوى المُشار إليها بدأت قبل يومين وانتهت الثلاثاء الماضي، وطلبت خلالها الأميرة هيا من القاضي إصدار أمر حماية من الزواج القسري، وعدم التعرض لها بالإساءة، وهي الأخبار التي تناقلتها وسائل الإعلام بعدما سمح السير أندرو مكفارلين ، رئيس شعبة محاكم الأسرة للإعلام بنشر هذه التفاصيل.

وفيما يبدو أنه رد على تلك الأخبار التي تناقلتها وسائل الإعلام في جميع أنحاء العالم، قام الشيخ محمد بن راشد بنشر قصيدة بعنوان “سيوف المعالي”، واعتبر البعض أنها جزء آخر من قصيدة سابقة كان قد نشرها بعد هروب زوجته الأميرة هيا، بعنوان “عشتي ومتي” واتهم فيها امرأة مجهولة بالغدر والخيانة، حيث قالت بعض أبيات القصيدة:

“ما عاد لك عندي مكانة… سيري لمن فيه انشغلتي

وخليها تنفعك الشطانة… ما يهمني عشتي ومتي”.

على الرغم من ذلك رأى البعض أن هذه القصيدة هي قصيدة حماسية تدعم خطى الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، حيث استخدم ألفاظ ومصطلحات مجازية تحمل في طياتها تهديداً للأعداء الإقليميين مثل إيران أو قطر، التي قامت الإمارات بمقاطعتها قبل عامين، حيث يشير الشيخ محمد بحسب بعض التفسيرات إلى أن دولة الإمارات لم تُظهر قوتها الحقيقية بعد، ويسأل عما سيحدث لو تم استخدام هذا السيف (السيف المشار إليه في القصيدة).

الشيخ محمد لديه أكثر من 20 ابن وابنة من ستة زوجات، إحداهن الأميرة هيا، وهي الزوجة السادسة له، وأصغر زوجاته، وقبل الأزمة الأخيرة شوهدا سوياً مع الملكة إليزابيث في صورة ودية أثناء حضورهما إحدى بطولات الخيل المولعين بها، وعلى الرغم من ذلك، فاجئت الأميرة هيا الجميع بهروبها الذي لم تُعرف أسبابه بعد، إلا أن آراء كثيرة ترجح أن سبب مغادرتها قصر زوجه وراءه ذات الأسباب التي دفعت اثنتين من بنات الشيخ محمد بن راشد للهرب من قبل – الأميرة شمسة والأميرة لطيفة، لتبدأ الأميرة هيا الآن رحلة الطلاق التي من المرجح أن تصل تكاليفه إلى ما يعادل 4 مليارات جنيه إسترليني.

 

 

للاطلاع على النص الأصلي من المصدر اضغط هنا

 

 


اترك تعليق