fbpx
Loading

السعودية تعترف بصاروخ للحوثيين على مطار أبها جنوبي المملكة

بواسطة: | 2019-08-29T17:46:51+02:00 الخميس - 29 أغسطس 2019 - 5:46 م|الأوسمة: , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

اعترفت المملكة العربية السعودية بسقوط “مقذوف حوثي معاد” على المطار، نافية وقوع وفيات أو إصابات بسببه، وهو الأمر الذي أعلنت بخصوصه جماعة “أنصار الله” الحوثية، في وقت متأخر من ليل الأربعاء، استهداف مطار أبها، جنوبي السعودية بصاروخ “كروز” مجنح،

وصرح متحدث القوات المسلحة التابعة للحوثيين، “يحيى سريع”، أن الصاروخ استهدف مركز العمليات العسكرية ومرابض الطائرات الحربية في المطار، زاعما أنه “أصاب هدفه بدقة عالية”، بحسب ما نقلت قناة “المسيرة”، التابعة للحوثيين.

قائلاً أن “القوة الصاروخية” للجماعة أطلقت صاروخ “كروز” مجنح من طراز “قدس 1” على مطار أبها الدولي، جنوبي السعودية.

وأكد “سريع” أن العملية أدت إلى تعطيل الملاحة الجوية في مطار أبها.

من جانبه، اعترف المتحدث الرسمي باسم التحالف العربي، الذي تقوده السعودية في اليمن، العقيد الركن “تركي المالكي” بسقوط “مقذوف معاد” على مطار أبها الدولي، والذي يمر من خلاله يومياً آلاف المسافرين المدنيين من مواطنين ومقيمين ومن جنسيات مختلفة.

وأوضح “المالكي” أنه لا توجد إصابات مسجلة، جراء هذا المقذوف، حتى الآن، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء السعودية “واس”.

واستنكر متحدث التحالف ما وصفها بـ”الممارسات غير الأخلاقية للحوثيين باستهدافهم المدنيين والأعيان المدنية المحمية بموجب القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية، وهو ما قد يرقي إلى جريمة حرب باستهداف المدنيين والأعيان المدنية بطريقة ممنهجة”، لافتا إلى إعلان الجماعة، عبر منصاتها الإعلامية، عن استهداف المطار بصاروخ “كروز”.

واعتبر المتحدث “أن تلك المحاولات المتكررة تعبر عن حالة اليأس لدى الميليشيات الحوثية وتؤكد إجرام وكلاء إيران بالمنطقة ومن يقف وراءها، وانتهاكها لقرارات مجلس الأمن ذات الصلة ومنها القرار ( 2216 ) والقرار ( 2231 )”، على حد قوله.

كما أكد استمرار “قيادة القوات المشتركة للتحالف بتنفيذ الإجراءات الرادعة ضد هذه الميليشيات لتحييد وتدمير قدراتها العسكرية وبكل صرامة وبما يتوافق مع القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية”.

وقبل ساعات قليلة، كان المتحدث باسم التحالف العربي قد أعلن أن قواته اعترضت وأسقطت طائرة مسيرة أطلقها الحوثيون من صنعاء باتجاه الأراضي السعودية، موضحا أن عملية الإسقاط تمت في المجال الجوي اليمني.

وجاء ذلك البيان من “المالكي” بعد ساعات من إعلان المتحدث العسكري باسم جماعة الحوثي أن قواته نفذت يوم الإثنين هجوما بطائرات مسيرة على موقع عسكري، وصفه بالمهم، في العاصمة السعودية الرياض، وذلك بعد يوم من سلسلة هجمات صاروخية أطلقتها الجماعة نحو السعودية.

لكن السلطات السعودية نفت أن يكون قد جرى استهداف الرياض أو أي من المواقع العسكرية في محيطها.

ودأب الحوثيون خلال الأيام الماضية على إعلان استهدافهم لمطار أبها السعودي، وأهدافا أخرى داخل المملكة، بطائرات مسيرة، في حين يعلن التحالف التصدي لتلك الطائرات وتدميرها.

وللعام الخامس على التوالي، يشهد اليمن حربا بين القوات الموالية للحكومة ومسلحي الحوثي المتهمين بتلقي دعم إيراني، والمسيطرين على محافظات بينها صنعاء منذ سبتمبر/ أيلول 2014.

ومنذ مارس/ آذار 2015، يدعم تحالف عسكري عربي، القوات الحكومية بمواجهة الحوثيين، وأدى القتال إلى مقتل 70 ألف شخص منذ بداية 2016، حسب تقديرات أممية منتصف يونيو/حزيران الماضي.


اترك تعليق