fbpx
Loading

“بن جاسم” ناصحًا السعودية: انتبهوا لمن يزج بكم في الأزمات

بواسطة: | 2019-08-29T19:10:23+02:00 الخميس - 29 أغسطس 2019 - 7:10 م|الأوسمة: , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

طالب رئيس وزراء قطر السابق ووزير خارجيتها الأسبق، “حمد بن جاسم”، السعودية، التي وصفها بـ”الشقيقة الكبرى”، بالانتباه لمن يزجها في الأزمات، في رسالة وجهها للمملكة.

وقال “بن جاسم” في تغريدة على “تويتر”: “كان لمجلس التعاون الدور الرئيسي لتحريك الأمور، خاصة في الجامعة العربية وأيضا في المجتمع الدولي، لمحاولة درء الخطر والتحديات أو اقتراح حلول لا تضر بمصالح دولة”.

وأضاف: “لكن للأسف أصبح المجلس معطلا في ظل الظروف الصعبة التي تحيط بنا بسبب الخلاف الحالي الذي ليس لقطر أو للمملكة بالذات مصلحة فيه، مثلما زُجت المملكة في أزمات أخرى ليس لها مصلحة فيها”.

وتابع بالقول: “أعتقد أنه آن الأوان للشقيقة الكبرى أن ترى أن المصلحة الخليجية تقتضي أن يقوموا بدورهم في لم الشمل وتحصين المجلس من التحديات والمخاطر، فقطر ليست عدوكم بل كانت دائماً تحافظ على هذه العلاقة في ظل الاحترام المتبادل”.

وأثارت تصريحات الشيخ “حمد بن جاسم” انتقادات من مغردين سعوديين وإماراتيين، واعتبر بعضهم أن “مغازلة” السعودية ومحاولة “شيطنة” الإمارات لن تجدي.

ويأتي حديث “بن جاسم” في وقت تتردد فيه أنباء عن وجود خلاف بين الإمارات والسعودية بسبب أحداث عدن، وهو ما نفاه مسؤولو الدولتين بشدة، مؤكدين على قوة وعمق العلاقات السعودية الإماراتية.

ونجح المجلس الانتقالي، في 10 أغسطس/آب الجاري، في تنفيذ انقلاب عسكري على الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا في العاصمة الموقتة عدن، بعد معارك عنيفة دامت 4 أيام ضد قوات الحرس الرئاسي والألوية العسكرية التابعة إلى الحكومة الشرعية.

وخلال اليومين الماضيين، استعاد الجيش اليمني المدعوم من الحكومة الشرعية السيطرة على مطار عدن والقصر الرئاسي بعد طرد قوات المجلس الانتقالي منهما.

وأدت أزمة عدن إلى ظهور شروخ في التحالف العسكري، الذي تقوده الرياض ويحارب جماعة “الحوثي” المسيطرة على العاصمة اليمنية صنعاء، وفي الوقت نفسه صعد الحوثيون هجماتهم عبر الحدود مستهدفين البنية التحتية لصناعة النفط في المملكة.


اترك تعليق