fbpx
Loading

طهران تنفي تقديم أي تعهدات خطية للإفراج عن ناقلة النفط الإيرانية “غريس 1”

بواسطة: | 2019-08-16T19:06:40+02:00 الجمعة - 16 أغسطس 2019 - 7:06 م|الأوسمة: , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

بعد يوم من إفراج سلطات إقليم جبل طارق، عن ناقلة النفط المحتجزة منذ 4 يوليو/ تموز الماضي، بتهمة نقل النفط إلى النظام السوري.

نفت المتحدث باسم الخارجية الإيرانية “عباس موسوي”، الجمعة، أن تكون إيران قدمت أي ضمانات إلى بريطانيا من أجل الإفراج عن ناقلة النفط “غريس1”.

وذكرت وكالة الأنباء الإيرانية  “فارس”، أن “موسوي” نفى أن تكون طهران قدمت أي ضمانات إلى بريطانيا أو سلطات جبل طارق من أجل الإفراج عن ناقلة النفط “غريس1”.

وقال موسوي: إن طهران أعلنت منذ البداية أن وجهة الناقلة “غريس-1” لم تكن سوريا وإن كانت كذلك فلا علاقة لأحد بالأمر.

مضيفًا أن “بلاده تدعم سوريا في جميع المجالات بما في ذلك النفط والطاقة، مشيرا أن ايران مستعدة لبيع النفط لأي زبائن جدد أو قدماء”.

قائلاً: إن بريطانيا وسلطات جبل طارق تدعيان قصة تقديم ضمانات إيرانية للتغطية على الإفراج المشرف للناقلة الايرانية.

وأعلنت حكومة جبل طارق التابع للتاج البريطاني، الخميس، الإفراج عن ناقلة النفط الإيرانية المحتجزة منذ 4 يوليو/ تموز الماضي، بتهمة نقل النفط إلى النظام السوري.

وقالت حكومة الإقليم إنها تلقت تعهدات خطية من إيران بعدم تفريغ الناقلة “غريس 1” حمولتها في سوريا، حسبما نقلت صحيفة “جبل طارق كرونيكل” المحلية.


اترك تعليق