fbpx
Loading

واشنطن: إيران تتعمد التشويش على السفن المارة من الخليج

بواسطة: | 2019-08-08T14:58:48+02:00 الخميس - 8 أغسطس 2019 - 2:58 م|الأوسمة: , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

أفادت شبكة CNN، الأربعاء، بأن الإدارة الأمريكية للملاحة البحرية، التابعة لوزارة النقل، قالت إن عددا من السفن المارة بمضيق هرمز والخليج العربي أبلغت عن تعرض منظومة اتصالاتها إلى تشويش يبدو متعمدا، ويشك الأمريكيون أن إيران هي التي تقف خلفه.

وأوضحت الإدارة أن عمليات التشويش تلك تسببت في ارتباك مفاجئ لنظام تحديد المواقع العالمي GPS المتواجد على السفن المارة بتلك المنطقة، بالإضافة إلى حدوث اتصالات مباشرة بتلك السفن من جهات مجهولة تزعم كذبا أنها سفن حربية أمريكية أو دولية.

واعتبرت الإدارة أن ذلك التطور من شأنه تهديد ليس فقط سلامة الناقلات البحرية المارة بالخليج العربي، ولكن أيضا سلامة السفن الحربية الأمريكية المتواجدة في المنطقة، بسبب احتمالية سوء التقدير أو حدوث مشكلات في التعرف على الهوية.

ووفقا لما تشير إليه سجلات الإدارة، فقد أبلغت سفن أخرى بتعرضها لتشويش شديد، أدى إلى انهيار منظومة الاتصالات الخاصة بها، أو التشويش عليها، بشكل جعل من المستحيل لدقائق على تلك السفن أن تتواصل مع أية جهة، مما قد يسهل مهمة الاستيلاء عليها في تلك اللحظات.

ونقلت CNN عن مسؤول دفاعي أمريكي (لم تسمه) قوله إن الإيرانيين يمتلكون أجهزة تشويش متطورة بإمكانها التأثير سلبا على أنظمة تحديد المواقع GPS المتواجدة على السفن وحتى الطائرات في الجو، مشيرا إلى أن ذلك التشويش يتسبب في تعمية تامة للسفن أو الطائرات المستهدفة، وقد يدفعها إلى دخول المياه الإقليمية أو المجال الجوي الإيراني، دون قصد، فتجد القوات الإيرانية مبررات لاحتجازها والاستيلاء عليها.

وخلصت الإدارة الأمريكية للملاحة البحرية إلى إصدار تحذير إلى كافة السفن العابرة بالخليج العربي ومضيق هرمز بأنها قد تتعرض لعدة أنواع من التشويش، الأول يستهدف إرباك نظام تحديد المواقع العالمي GPS، والثاني يستخدم وسيلة الاتصال من جسر إلى جسر (مباشر) من جهات تزعم أنها سفن حربية أمريكية أو دولية، أو تشويش تام على أنظمة الاتصال.


اترك تعليق