fbpx
Loading

أمير الكويت في المستشفى بواشنطن .. وترامب يتطلع لاستقباله بعد شفائه

بواسطة: | 2019-09-09T15:20:01+02:00 الإثنين - 9 سبتمبر 2019 - 3:20 م|الأوسمة: , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

تمنى الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” لأمير الكويت الشيخ “صباح الأحمد الجابر الصباح” الشفاء العاجل،  بعد دخول الأخير إحدى مستشفيات الولايات المتحدة لعمل فحوصات طبية، وتطلع “ترامب” لاستقبال “الصباح” في واشنطن بمجرد تماثله للشفاء، حسبما أعلن البيت الأبيض الأمريكي.

وفي بيان صحفي له ذكر البيت الأبيض، الإثنين، أنه تم إبلاغ الرئيس الأمريكي أن أمير الكويت سيؤجل زيارته المقررة في 12 سبتمبر/أيلول الجاري إلى البيت الأبيض بعد دخوله إحدى المستشفيات في الولايات المتحدة لاستكمال الفحوصات الطبية.

وأكد البيان أن “أمير الكويت هو قائد يحظى باحترام كبير وقد ظل شريكا هائلا للولايات المتحدة في مواجهة التحديات في المنطقة”.

ونقل أمير الكويت (90 عاما) الأحد، إلى مستشفى لإجراء فحوصات، وتم الإعلان رسميا عن تأجيل لقائه المقرر له نهاية هذا الأسبوع مع الرئيس الأمريكي.

ولم يحدد الديوان الأمير الكويتي، الموعد الجديد للقاء أمير الكويت بالرئيس الأمريكي، وأشار إلى أنه سيحدد لاحقا.

وخلال الأيام الماضية، انتشرت شائعات حول صحة أمير البلاد على مواقع التواصل الاجتماعي، اضطرت رئيس مجلس الأمة “مرزوق الغانم”، للخروج للإعلام والتأكيد على تواصله مع الأمير “صباح”، وتمتعه بصحة جيدة.

وفي 18 أغسطس/آب الماضي، قال الديوان الأميري إن أمير البلاد، تعافى من “عارض صحي تعرض له، بعد فحوصات طبية تكللت نتائجها بالنجاح”، دون تفاصيل.


اترك تعليق