fbpx
Loading

البنتاغون يقرر إرسال 150 جنديا إلى سوريا لتنظيم دوريات مشتركة مع تركيا

بواسطة: | 2019-09-13T17:45:19+02:00 الجمعة - 13 سبتمبر 2019 - 5:45 م|الأوسمة: , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

تعتزم وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون” إرسال ما يقرب من 150 جنديا إلى شمال شرقي سوريا وذلك لتنظيم دوريات برية مشتركة مع تركيا، ضمن اتفاقية المنطقة الآمنة في شمال سوريا.

وكشفت صحيفة ” نيويورك تايمز” الأمريكية أن نشر قوات جديدة يعد جزءا من سلسلة من الخطوات العسكرية والدبلوماسية التي اتخذتها الولايات المتحدة في الأسابيع الأخيرة لتخفيف التوترات مع تركيا بشأن الدعم الأمريكي للميليشيات الكردية المسلحة في سوريا والتي تصفنها أنقرة إرهابية.

جاء ذلك بينما امتنع مسؤولون عسكريون ودبلوماسيون أمريكيون عن التعليق على مسألة نشر قوات جديدة.

وتعتمد الموافقة النهائية على هذه الخطوة على نجاح أول دورية برية مشتركة، وفقا لمسؤولين بالجيش الأمريكي.

وتقول “نيويورك تايمز” إنه يوجد حاليا، أقل من 1000 جندي أمريكي في سوريا يشاركون في تصفية مقاتلي تنظيم “الدولة الإسلامية” المحظور في روسيا والعديد من الدول الأخرى.

وسبق أن أعلن المتحدث باسم الرئاسة التركية “إبراهيم قالن” أن إجراء دوريات مشتركة هو أمر “صائب ولكنه غير كاف”، مضيفا أن تركيا تحتاج إلى مواردها الخاصة وليس إلى الاستخبارات الأمريكية للتأكد أن منطقة ما آمنة.

وأضاف “قالن” في تصريحات للصحفيين عقب اجتماع للحكومة: “لمتابعة التطورات على الأرض يجب أن يكون جنودنا وخبراؤنا في الميدان وعلينا أن نتأكد من أن ذلك يحدث بحسب مواردنا الخاصة”.

وفي سياق متصل، حذر وزير الخارجية التركي “مولود جاويش أوغلو” الولايات المتحدة من أي تأخير في إزالة المواقع الحدودية لوحدات حماية الشعب الكردية، مشيرا إلى أن بلاده على استعداد لشن عمليات أحادية ضد الأكراد.

ومن المقرر أن تتم مناقشة هذه المسألة بين الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” ونظيره الأمريكي “دونالد ترامب” في وقت لاحق هذا الشهر على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.


اترك تعليق