Loading

محمد علي يفتح النار على مصطفى بكري بعدما اتهمه بالعمالة لقطر والخارج

بواسطة: | 2019-09-09T20:23:12+00:00 الإثنين - 9 سبتمبر 2019 - 8:23 م|الأوسمة: , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

بث رجل الأعمال المصري، “محمد علي”، مالك إحدى شركات المقاولات، التي شاركت بمشروعات يديرها الجيش المصري، مقطع فيديو جديدا خصص جزءا منه للرد على اتهامات وجهها له عضو مجلس النواب المصري الإعلامي “مصطفى بكري”، بأنه مدين للهيئة الهندسية التابعة للقوات المسلحة المصرية بـ48 مليون جنيه.

ورد “علي”، المقيم حاليا في إسبانيا، على اتهام “بكري”، متسائلا كيف سمح له الجيش بأن يأخذ 48 مليون جنيه ويهرب بها خارج البلاد.

وسخر “علي” مما طرحه “بكري” المقرب من الجيش قائلا: “ازاي عرفت أنا أخد من الجيش 48 مليون، هل يعني مثلا سرقتهم من الخزنة وهما نايمين، كان معايا مفتاح الخزنة بتاعة مصر، أو ضحكت عليهم في الورق جمع وطرح”.

وعقب بالقول إنه لو حصل أنه أخذ 48 مليون من الجيش وهرب، فإن هذا يعني “فشل الإدارة” في إشارة إلى الجيش. 

 وسلط في الجزء الأخير من الفيديو الذي بلغت مدته حوالي 30 دقيقة، الضوء على كيفية إدارة النظام الحالي لمصر.

واتهم “علي” الرقابة الإدارية والجيش بالتواطؤ من أجل حصول الهيئة الهندسية للقوات المسلحة على تنفيذ مشاريع الوزارات، التي تنفق عليها من مخصصاتها التي منحتها إياها الدولة.

وأضاف أنه بعد إسناد تنفيذ المشاريع بالأمر للهيئة الهندسية التابعة للجيش، تقوم الأخيرة بالتعاون مع شركات مدينة لتنفيذ المشاريع وتأخذ بذلك غالبية مخصصات الوزارات.

واستشهد رجل الأعمال المصري بواقعة تنفيذه أعمال إنشاءات المحكمة الاقتصادية، حيث وقعت الهيئة الهندسية مع الجهة الحكومية المختصة (وزارة العدل) عقودا لإقامة هذا المشروع وبعد ذلك منحت أعمالا لشركته من الباطن، متسائلا في الوقت ذاته عن المغزى وراء الأمر.

وأكد “علي” أن الشعب المصري لابد أن يعرف أين تذهب أمواله، وكيف يديرها النظام الحالي.

وأبدى اندهاشه من تعيين اللواء “خالد فودة”، الذي يرتبط بعلاقة مصاهرة مع الرئيس المصري “عبدالفتاح السيسي”، محافظا للأقصر، مؤكدا أنه “فودة” لا يمتلك المقومات اللازمة لشغل هذا المنصب.

وتابع أنه بعد فشل اللواء “فودة” -على حد قوله- في إدارة محافظة الأقصر تم تعيينه محافظا لجنوب سيناء ذات الأهمية السياحية الكبيرة.

وأضاف رجل الأعمال والمقاول المصري أنه شارك (بشركته) مع الجيش في تنفيذ مشاريع مراكز شباب من بينها “المعصرة، وزينهم، نادي الجزيرة”، وذلك بعد توقيع وزارة الشباب بروتوكولات مع الهيئة الهندسية، لتقوم بعدها  بالتعاون مع مقاولين من الباطن لتنفيذ تلك المشاريع، وتأخذ الهيئة أرباحا تتراوح ما بين 25% إلى 30% .

 وفي المقابل رد “بكري” على ما أورده “محمد علي”، اليوم الإثنين باتهامات جديدة تتعلق بزيارته لقطر.

وقال “بكري” في تغريدات نشرها على حسابه على موقع “تويتر”: 

هل ينكر المدعو محمد علي أنه زار قطر عدة مرات بعد سقوط حكم الإخوان في عام ٢٠١٣ بحجة بناء فيلا لأحد الشيوخ  ،وهل ينكر زياراته السريه لهولندا وإسبانيا وفرنسا وبلجيكا والبرازيل وكان اقرب الناس اليه في الشركه يفاجأون بسفرياته التي يعرفونها بالمصادفة ؟!

ردا على المدعو محمد علي الذي نفي ما قلته من انه مديون للهيئة الهندسية ب ٤٨ مليون ج -ولماذا تركوه يسافر -انت تعرف ان حجم أعمالك معهم ٢ مليار وأنك كسبت خلال ١٥ سنة من عملك معهم ٤٠٠ مليون ج وأنك كنت تسافر وتعود ولم يكشف احد عن نواياك بعد أن قررت السفر إلى أسبانيا للتآمر ضد وطنك

انت يامحمد علي تسعى إلى تشويه الجميع والإساءة لجيش مصر العظيم بمعلومات كاذبه وادعاءات رخيصة ارضاء لسيادتك ،حذاء أصغر جندي في جيش الأبطال اشرف منك ومن الذين يستخدمونك ، كف عن الكذب وتزييف الحقائق والسباب والشتائم لأنبل الرجال


اترك تعليق