fbpx
Loading

مسؤول إيراني: حزب الله يهدف لحماية مصالح لبنان ومعاقبة الصهاينة

بواسطة: | 2019-09-02T13:48:05+02:00 الإثنين - 2 سبتمبر 2019 - 1:48 م|الأوسمة: , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

قال مسؤول أمني إيراني بارز يدعى “علي شمخاني” إن الهجوم الذي نفذه “حزب الله” اللبناني، الأحد، على مدرعة عسكرية إسرائيلية، يعتبر “عقاب وانتقام مشروع منه للنظام الصهيوني”.

ونقلت الوكالة الرسمية الإيرانية عن “شمخاني” قوله إن سياسات “حزب الله” تهدف إلى حماية مصالح لبنان.

وأضاف أن “حزب الله يتمتع بدعم شعبي كبير في لبنان، وأن معاقبته للنظام الصهيوني هو رد بالمثل يُظهر تصميم جبهة المقاومة على مواجهة التهديدات”.

وكان “حزب الله” اللبناني قد أعلن سقوط قتلى وجرحى بين جنود إسرائيليين جراء استهدافه آلية عسكرية في قاعدة أفيميم، قرب الحدود اللبنانية.

وقال الحزب في بيان له إنه “عند الساعة الرابعة و15 دقيقة بعد ظهر اليوم الأحد قامت مجموعة الشهيدين حسن زبيب وياسر ضاهر بتدمير آلية عسكرية عند طريق ثكنة أفيفيم وقتل وجرح من فيها”.

ورغم نفي “نتنياهو” سقوط قتلى أو جرحى إسرائيليين في الهجوم، بث التليفزيون الإيراني، مساء الأحد، ما قال إنه فيديو لنقل جرحى الجنود الإسرائيليين إثر العملية، لكن لم يتسن التحقق من صحة الفيديو من مصدر إسرائيلي أو مصدر مستقل.

وفي وقت سابق، الأحد، ثمنت حركتا “حماس” و”الجهاد” الفلسطينيتان الهجوم الذي نفذه “حزب الله”، مشددة على “حق حزب الله وكل قوى المقاومة في الرد على العدوان ومقاومة الاحتلال وخلق معادلات الردع معه؛ ليتوقف عن عدوانه وجرائمه، وإن يد المقاومة في لبنان وفلسطين لن تكون مغلولة عن مواجهة هذا العدو وردعه”.

وكان “حزب الله” قد توعد بالرد على إطلاق (إسرائيل) طائرتين مسيرتين مفخختين، الأحد الماضي، على ضاحية بيروت الجنوبية المعروفة بأنها معقل رئيس الحزب.

وسبق إطلاق الطائرتين غارة إسرائيلية على موقع قرب دمشق، قتل فيها عنصران من “حزب الله”، وكان ذلك ضمن غارات إسرائيلية أوسع تستهدف من تصفهم تل أبيب بأذرع إيران في المنطقة.


اترك تعليق