fbpx
Loading

الكويت .. الدفاع تطلب تعزيز ميزانيتها بمليون دينار لمهمات سرية

بواسطة: | 2019-12-16T19:25:24+02:00 الإثنين - 16 ديسمبر 2019 - 7:25 م|الأوسمة: |
تغيير حجم الخط ع ع ع

أعلن مصدر كويتي مطلع، الاثنين، عن وجود نقاش مفتوح بين وزارتي المالية والدفاع حول بند المهمات الرسمية، بعد طلب الأخيرة تعزيز البند بنحو مليون دينار للسنة المالية 2020/2019، ما يرفع قيمة المرصود على هذا الجانب إلى حوالي 4.5 مليون دينار.

ووفقًا لما نقلته صحيفة “الراي” الكويتية، طلبت المالية من وزارة الدفاع تزويدها بتفاصيل المهمات الرسمية من حيث المدد والدول والتكاليف، شددت الدفاع على أن هذه المهمات تحمل طابعاً عسكرياً سرياً.

وأكدت وزارة الدفاع الكويتية أن المهمات المطلوبة تصدر بقرارات وزارية، وتخضع لمراقبة جهاز المراقبين الماليين، مبينة أنه يمكن للمختصين في وزارة المالية “الاطلاع على التفاصيل المطلوبة عبر زيارة إلى هيئة العمليات والخطط نظراً لسرية المهمات وطبيعتها”.

وأضافت أنه تم إدراج 4.58 مليون دينار ضمن مشروع ميزانية الهيئة العسكرية للسنة المالية 2020/2019 من قبل هيئة العمليات والخطط، إلا أنه تم اعتماد مبلغ 3.5 مليون دينار منها فقط من جانب وزارة المالية.

وطلبت “الدفاع” الموافقة على إجراء مناقلة بقيمة مليون دينار بدلاً من 500 ألف دينار لتعزيز بند مهمات رسمية في الخارج من اعتماد البعثات الدراسية للموظفين خصماً من ميزانية الهيئة العسكرية للسنة المالية الحالية.

وجاء تسليط الضوء على طلبات الدفاع في ظل جدل أثارته شبهات فساد بالوزارة بعد بلاغ قدمه وزير الدفاع السابق “ناصر الصباح” إلى لجنة التحقيق بمحكمة الوزراء ضد وزير الداخلية “خالد الجراح”، يتعلق بتجاوزات مالية جرت قبل سنوات في صندوق مالي تابع للجيش.

و”صندوق الجيش” تم إنشاؤه منذ تأسيس الجيش الكويتي في خمسينيات القرن الماضي، وله أغراض تختص بالأمن الوطني للبلاد، ويشرف عليه وزراء الدفاع المتوالون.

وعلى أثر ذلك قبل أمير الكويت “صباح الأحمد الجابر الصباح” استقالة الحكومة، التي كان يقودها “جابر المبارك الصباح” منذ ديسمبر/كانون الأول 2017.


اترك تعليق