fbpx
Loading

برلماني كويتي سابق يبكى بعد العفو الأميري عنه

بواسطة: | 2019-12-20T15:58:41+02:00 الجمعة - 20 ديسمبر 2019 - 3:58 م|الأوسمة: |
تغيير حجم الخط ع ع ع

تداول ناشطون عبر مواقع التواصل، مقطع فيديو يظهر النائب الكويتي السابق، “وليد الطبطبائي”، يذرف الدموع، أثناء تعليقه على العفو الأميري الصادر بحقه.

وقال “الطبطبائي”، خلال المقطع: “بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله أولا على فضله ونعمته على خروجنا من السجن أنا وزميلي الأخ محمد نايف الدوسري، ولا يسعنا في هذا المقام ونحن نخرج من السجن إلا أن نتقدم لوالدنا صاحب السمو أمير البلاد بالشكر على إصداره العفو، وهذه ليست غريبة على والد الجميع الشيخ صباح فهو قائد الإنسانية وودي أشكر من خلالكم الشعب الكويتي كله على تعاطفه”.

وتوقف “الطبطبائي” عن الكلام ليعطي الفرصة للناشط “محمد الدوسري” للحديث، ليقاطعه الإعلاميون ويوجهون سؤالا لـ”الطبطبائي” لماذا حزنت ودمعت؟، ليجيبهم بالقول: “تذكرت أمي”.

وتوفت “كتيبة الشدي” والدة “الطبطبائي”، في 21 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، الأمر الذي دفعه لمغادرة مكان إقامته في إسطنبول والعودة إلى الكويت للمشاركة في تشييع جثمانها، وتسليم نفسه للسلطات الأمنية.

وجاء قرار الإفراج عن “الطبطبائي” و”الدوسري”، تنفيذا لأمر أمير الكويت الشيخ “صباح الأحمد الصباح” بقبول الاعتذار والالتماس المرفوع له بالعفو عن تنفيذ المدة المتبقية من العقوبة والحكم البات بسجنهما 3 سنوات ونصف السنة، في قضية اقتحام مجلس الأمة


اترك تعليق