Loading

روسيا والصين تستخدمان “فيتو” ضد إدخال مساعدات لسوريا

بواسطة: | 2019-12-21T11:05:15+02:00 السبت - 21 ديسمبر 2019 - 11:05 ص|الأوسمة: , , , , , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

قامت روسيا والصين، الجمعة، باستخدام حق النقض “فيتو”، في مجلس الأمن، ضد مشروع قرار حول تقديم مساعدات عبر الحدود إلى سوريا، بينما صوت لصالحه 13 دولة.

وكانت كلا من بلجيكا وألمانيا والكويت قد تقدموا بمشروع القرار، والذي يقضي بإدخال مساعدات إلى سوريا عبر الحدود.

وقد أرجأ مجلس الأمن الدولي، فجر الجمعة، التصويت على مشروع قرار يجدد لآلية تقديم المساعدات من خلال المعابر الحدودية مع تركيا، عبر باب السلام، وباب الهوى شمالي سوريا، ومن خلال العراق عبر معبر “اليعربية”، ومن الجنوب عبر الأردن عن طريق معبر “الرمثا”.

واعتبر الممثل الدائم لروسيا لدى الأمم المتحدة، “فاسيلي نيبينزيا”، مشروع القرار “غير مقبول”، مشيرا إلى أنه “لا يجوز نقل المساعدات الإنسانية إلى سوريا بدون موافقة النظام السوري”.

وكان النظام السوري قد اعبتر أن إدخال المساعدات عبر المعابر السورية، بدون موافقة حكومته، “خرقا” للمواثيق الدولية.

وكان مشروع القرار الألماني البلجيكي الكويتي ينص على الحفاظ على 3 معابر على الحدود مع تركيا والعراق، لنقل المساعدات إلى سوريا دون مراجعة النظام السوري.

من جهتها، تصر موسكو على الحفاظ على معبرين فقط، وتنسيق كل العمليات الإنسانية مع دمشق.

 


اترك تعليق