Loading

بعد التحقيق معه .. إسرائيل تُبعد شيخ المسجد الأقصى لمدة أسبوع

بواسطة: | 2020-01-19T18:59:41+00:00 الأحد - 19 يناير 2020 - 6:59 م|الأوسمة: , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

قامت السلطات الإسرائيلية، الأحد، بتسليم الشيخ عكرمة صبري، خطيب المسجد الأقصى، رئيس الهيئة الإسلامية العليا في القدس، أمرًا يفيد بإبعاده عن الأقصى لمدة أسبوع.

وفي تصريح للصحفيين، قال الشيخ صبري: إن الشرطة الإسرائيلية حققت معه في مركز شرطة “القشلة”، وسط مدينة القدس المحتلة؛ بتهمة “التحريض من خلال خطبة الجمعة”.

وأضاف أن الشرطة سلمته أمرًا بإبعاده عن المسجد الأقصى لمدة أسبوع، وأبلغته بالحضور السبت المقبل، للتحقيق معه مجددًا، مع إمكانية تجديد إبعاده.

واقتحمت الشرطة الإسرائيلية، في وقت سابق الأحد، منزل الشيخ صبري، وسلمته أمرًا بالحضور للتحقيق.

وهذه ليست المرة الأولى التي تبعد فيها الشرطة الإسرائيلية الشيخ صبري عن المسجد الأقصى، وسبق أن حققت معه مرارًا خلال السنوات القليلة الماضية.

كما ذكر مركز معلومات وادي حلوة (حقوقي غير حكومي)، اليوم، أن الشرطة سلمت الشيخ أحمد أبو غزالة، أحد أئمة المسجد الأقصى، أمرًا بإبعاده عن المسجد حتى الجمعة المقبل.

وعادة ما تصدر السلطات الإسرائيلية أوامر إبعاد بحق أئمة للمسجد الأقصى؛ بتهمة التحريض على إسرائيل.


اترك تعليق