Loading

دبي تحتفل مع أكثر من 50 ألف صيني بالسنة الجديدة .. مع انتشار  فيروس”كورونا” بالصين

بواسطة: | 2020-01-24T15:56:41+02:00 الجمعة - 24 يناير 2020 - 3:56 م|الأوسمة: , , |
تغيير حجم الخط ع ع ع

مع انتشار فيروس”كورونا” الجديد في مدن الصين، وعلى رأسها مدينة ووهان، وقيام السلطات بإلغاء احتفالاتها بالسنة الصينية الجديدة في عدد من المدن، قرر آلاف من الصينيين السفر للاحتفال بهذه المناسبة خارج الصين.

في ولاية دبي، قرر أكثر من 50 ألف صيني الاحتفال بهذه المناسبة، وهو ما جعل المدينة تتهيأ لهذه الأجواء الاحتفالية، من خلال تحضير أكبر احتفال بالسنة الصينية الجديدة خارج الصين.   

ويمكن ملاحظة الأجواء الاحتفالية التي بدأت تظهر في مختلف مناطق مدينة دبي، مثل “سيتي ووك”، وشاطئ “كايت بيتش”، وغيرها من الأماكن.

وجدير بالذكر أن عدد المصابين بفيروس”كورونا” الجديد في الصين ارتفع إلى نحو 700 حالة.

وفق معطيات منصة “التطورات الفورية لوباء فيروس كورونا الجديد في عموم البلاد”.

وكانت دبي، قد أطلقت مبادرة “هلا بالصين”،  المشتركة بين مجموعة دبي القابضة وشركة “مِراس”، للمرة الثالثة لهذا العام، مجموعة من الاحتفالات والنشاطات الثقافية في مختلف أنحاء دبي بمناسبة السنة الصينية الجديدة، والذي يُصادف يوم 25 يناير/كانون الثاني.

وعتبر احتفال هذا العام الأكبر إلى الآن، فمن المتوقع أن يصل عدد الزوار إلى 50 ألف شخص، ما يجعل الاحتفال في دبي “أكبر احتفالات السنة الصينية الجديدة خارج الصين”، وفقاً لما قاله عضو مجلس إدارة “هلا بالصين”، محمد سعيد الشحي، في بيان له.

وأشار رئيس مجلس إدارة “هلا بالصين”، الشيخ ماجد المعلا، إلى  توفير احتفالات هذا العام أكبر مجموعة من الفعاليات والأنشطة المستوحاة من الصين.

وقال “محمد الشحي”: إن الاحتفالات التي تأخذ محلها في دبي، “لا تتعلق بتحسين الإمارات العربية المتحدة والصين لروابطهما الاجتماعية والاقتصادية فقط”، إذ أنها تمتد ما وراء الثقافتين، وذلك عبر مشاركة الجمهور العالمي المقيم في الدولة، وتسليط الضوء على التنوع السكاني في دبي، وشمولية المدينة التي تحتضن أكثر من 200 جنسية.

ويوجد أكثر من 200 ألف صيني يعشيون دبي، وفقاً لما ورد في البيان.


اترك تعليق